اذهب الي المحتوي
منتديات ياللا يا شباب
ABOTASNEEM

المهارات و الأسس العلمية في العمل الإرشادي

Recommended Posts

المهارات و الأسس العلمية في العمل الإرشادي

 

 

أولاً- الأسس العلمية: وهي الجانب العلمي في تخصص الإرشاد النفسي من خلال النظريات والمسلمات العلمية التي تنطلق من علم النفس والعلوم الأخرى ذات الصلة مثل: علم الاجتماع والطب النفسي والفيزيولوجية والدراسات الإنسانية والاجتماعية.

 

وقد أوردت اللجنة التي شكلتها الجمعية الأمريكية للإرشاد في مجال التأهيل المقررات التالية باعتبارها مقررات يشترك فيها جميع المرشدون في مختلف تخصصاتهم:

1- أسس السلوك الإنساني وديناميات تغيير السلوك

2- العوامل الاجتماعية والثقافية والاقتصادية المؤثرة في الأفراد والجماعات

3- دراسات متخصصة في الإرشاد تشتمل على:

- الأسس الفلسفية ومسلمات الإرشاد (السلوك)،

- نظريات الإرشاد وممارسته،

- طرق وأساليب الإرشاد الفردي والجمعي،

- طرق القياس النفسي والمهني باستخدام المقاييس والإحصاء،

- النمو المهني.

 

ثانياً ـ المهارات اللازمة للإرشاد:

تتطلب ممارسة مهنة الإرشاد توفر مجموعة من المهارات التي تساعد في الوصول إلى أقصى كفاءة وفاعلية في أداء المرشد .

ويتفق الباحثون على مهارات أساسية مثل المهارات الخاصة بتكوين العلاقة الإرشادية، والمهارات المتعلقة بتطبيق الاختبارات والمقاييس وتفسير نتائجها. والنموذج الخاص بالمساعدة النفسية المهنية الذي قدمه كارخوف وبيرنسون [8] يتضمن مهارات الحضور، والاستجابة، والمشاركة، والمبادأة. ووفقاً للمدرسة السلوكية تعتبر المهارات التالية أساسية للمرشد:

- مهارات تقدير السلوك وتحليله،

- ومهارات صياغة الأهداف السلوكية،

- ومهارات تحديد طرق الإرشاد لكل فرد،

- وأخيراً مهارات تقويم نتائج الإرشاد.

 

أما كارل روجرز فيعتبر المهارات التالية ضرورية:

-القدرة على التطابق، وتقبل المرشد، والتقدير الإيجابي غير المشروط للمسترشد، والمشاركة الوجدانية له وفقاً لإطاره المرجعي الظاهراتي(14).

 

بصفة عامة يمكن القول بأن المهارات الخاصة بالإرشاد يمكن أن تتمثل في:

1- مهارات خاصة بالتعرف على السلوك وعلى المشكلات.

2- مهارات خاصة بالحصول على معلومات عن السلوك والمشكلات.

3- مهارات خاصة بتفسير أسباب السلوك والمشكلات.

4- مهارات خاصة بتكوين العلاقة الإرشادية الدافئة.

5- مهارات خاصة بصياغة الأهداف.

6- مهارات خاصة بتحديد طرق وأساليب الإرشاد.

7- مهارات خاصة باتخاذ القرارات

8- مهارات خاصة باستخدام طرق الإرشاد الفردي والجمعي

9- مهارات خاصة بدراسة البيئة والمجتمع

10- مهارات خاصة بتكوين علاقات مع الجهاز الوظيفي بالمدرسة.

11- مهارات خاصة بالتقويم والبحث العلمي، وتطبيق نتائج البحوث.

 

ثالثاًـ مهمات المرشد وأدواره: هناك بعض المهمات أو الأدوار الخاطئة التي يقوم بها المرشدون النفسيون في الميدان اعتقاداً منهم بصحتها، كما أن وضوح الأدوار والمهمات هو أساس نجاح العملية الإرشادية، من هنا يعتبر تقييم المهمات والتعرف عليها خطوة مهمة لنجاح العمل الإرشادي ومعالجة مشكلاته.

 

ويتفق الباحثون على أن هناك مهمات وأدوار متعددة يجب أن يقوم بها المرشد النفسي المدرسي منها:

- الحصول على المعلومات عن المسترشدين،

- وإجراء المقابلة،

- واستخدام المقاييس والاختبارات النفسية،

- وتشخيص المشكلات وتقييمها،

- وتحديد الأهداف الإرشادية،

- وحسن استخدام أساليب الإرشاد الفردي والجمعي،

- وتصميم البرامج الإرشادية، وتنفيذها وتقييمها،

- والتشاور مع المختصين،

- وعقد اجتماعات ومؤتمرات عن الحالة [9].

 

وهناك مهمات وأدوار أخرى للمرشد النفسي منها :

- إعداد البرامج الوقائية والداعمة أو الإنمائية

- وتقديم مشورة للمدرسين، والأهل، أو أولياء الأمور،

- وتقديم الاستشارات النفسية والتربوية لهم،

- إضافة إلى إجراء البحوث العلمية [10].

 

رابعاً ـ اتجاهات المرشد نحو مهنته:

من الجوانب التي يتفق عليها الباحثون في الإرشاد النفسي أن مهنة الإرشاد علم وفن.

فهي علم لأنها مهنة تستند إلى نظريات وأسس علمية (علوم النفس)،

وفن لأنها تتطلب مهارات وصفات شخصية يجب أن يتمتع بها المرشد، من هنا تتفاعل الاستعدادات الشخصية للمرشد مع تكوينه المهني والعلمي. فإذا كانت العناصر السابقة الخاصة بالمهمات والأدوار تتعلق بالتكوين العلمي والمهني، فإن الصفات الشخصية والاستعدادات، والمهارات تتعلق بالخصائص الفنية للمهنة.

وتعتبر اتجاهات المرشد وميوله نحو عمله الإرشادي من أبرز الخصائص التي تحدد طريقة أداء المرشد لمهمات، ومهارته في تنفيذ الأدوار الإرشادية. وقد حدد كارول [4] الخصائص التالية اللازمة للمرشد النفسي:

- تقدير ذاتي،

- إدراك جوانب القوة والضعف لديه،

- الانفتاح على النفس،

- والمشاركة الوجدانية ومعايشة خبرات الآخرين،

- وتكوين العلاقات الدافئة،

- وتقبل المسؤولية،

- والصدق،

- والأصالة.

من جهة أخرى فإن اتجاهات المرشد حين تكون إيجابية حيال نفسه ومهنته، سيساعده ذلك على أن ينهمك بعمله بابتكار ومهارة.

 

 

 

المصدر :

منقول من دراسة : واقع عمل المرشد النفسي المدرسي ومهاراته

 

للدكتور محمد قاسم عبد الله

أستاذ في قسم الإرشاد النفسي،

كلية التربية، جامعة حلب

 

عمر المغربى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان

×