اذهب الي المحتوي
منتديات ياللا يا شباب
ديدو

دورى أبطال أوروبا 2009

Recommended Posts

انا عارف ان الموضوع جة متأخر شوية بس غصب عنى بجد لانى كنت مشغول وهنبدأ من دور ال 16 ان شاء الله ونتابع مع بعض النتائج أولا بأول هنا فى الموضوع دة ان شاء الله

 

تمت قرعة دورى ابطال اوروبا لعام 2009 وتضم 8 مجموعات

 

كل مجموعة تضم 4 اندية .. مجموعهم .. 32 نادى اوربى

 

تم تقسيمهم الى 4 مستويات 1/2/3/4 .. لمنع اصتطام الكبار

 

ببعض من البداية .. وللحفاظ على روق البطوبة .. فكان هناك حفل

 

لاختيار افضل لاعب فى البطولة العالم الماضى .. فنالها بجدارة

 

كريستيانو رونالدو .. متفوقا على 3 تشيلسى

 

فرانك لامبارد .. جون تيرى .. بيتر تشيك .. هنيئا لرونالدو .. يستحقها

 

وجاءت القرعة كما يلى

 

.....................

 

المجموعة الاولى

.................

 

 

1/تشيلسي الانجليزي

 

2/ روما الايطالي

 

3/ بوردو الفرنسي

 

4/ كلوج الروماني.

 

13400_1130276028.gif

 

المجموعة الثانية

.................

 

1/ انترناسيونالي الايطالي

 

2/ فيردر بريمن الالماني

 

3/ باناثينايكوس اليوناني

 

4/ انورثوسيس فاماجوستا القبرصي.

 

13400_1130276028.gif

 

المجموعة الثالثة

.................

 

1/برشلونة الاسباني

 

2/ سبورتنج ليشبونا البرتغالى

 

3/ بال السويسري

 

4/ شاختار دونيتسك الاوكراني.

13400_1130276028.gif

 

المجموعة الرابعة

...............

.

 

1/ ليفربول الانجليزي

 

2/ ايندهوفن الهولندي

 

3/ اولمبيك مرسيليا الفرنسي

 

4/ اتليتيكو مدريد الاسباني.

 

13400_1130276028.gif

 

المجموعة الخامسة

................

 

1/ مانشستر يونايتد الانجليزي

 

2/ فياريال الاسباني

 

3/ سيلتيك الاسكتلندي

 

4/ البورج الدنمركي.

 

13400_1130276028.gif

 

المجموعة السادسة

...............

 

1/ اولمبيك ليون الفرنسي

 

2/ بايرن ميونيخ الالماني

 

3/ ستيوا بوخارست الروماني

 

4/ فيورنتينا الايطالي.

 

13400_1130276028.gif

 

المجموعة السابعة

.................

 

 

1/ ارسنال الانجليزي

 

2/ بورتو البرتغالي

 

3/ فناربخشه التركي

 

4/ دينامو كييف الاوكراني.

 

13400_1130276028.gif

 

المجموعة الثامنة

....................

 

 

1/ ريال مدريد الاسباني

 

2/ يوفنتوس الايطالي

 

3/ زينيت سان بطرسبرج الروسي

 

4/ بوريسوف بطل روسيا البيضاء.

 

ستقام المباراة النهائية للبطولة في روما في مايو 2009.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مفاجآت في دوري أبطال أوروبا ميسي ينقذ البارسا.. الانتر يكتفي بالتعادل.. اكتساح للحمر

شهدت مباريات الجولة الثانية من منافسات تصفيات دوري المجموعات لبطولة دوري الأبطال الأوروبي، فشل الانتر من تحقيق فوز على غريمه بريمين واكتفى بالتعادل معه في المجموعة الثانية، وقاد الأرجنتيني ميسي برشلونة لفوز مستحق في آخر 5 دقائق من اللقاء على شاختار الأوكراني بإحرازه هدفين بعد أن كان متخلفا بهدف، وذلك في المجموعة الثالثة.

 

وسقط تشيلسي في الفخ الروماني عندما تعادل سلبيا مع كلوج في المجموعة الأولى، وحول روما هزيمته بهدف من بوردو إلى فوز بالثلاثة، وتغلب ليفربول على أيندهوفين 3-1 في مباراة مثيرة متقاسما صدارة المجموعة الرابعة مع أتليتكو مدريد، الذي تغلب هو الآخر على مارسيليا 2-1.

 

ففي المجموعة الثانية، انتزع فيردر بريمين تعادلا ثمينا من انتر ميلان الإيطالي بهدف لكل منهما في المباراة التي جرت بينهما على ملعب الأخير، ويعود الفريق الألماني إلى بلاده بنقطة غالية رافعا رصيده إلى نقطتين في حين احتفظ الانتر بالصدارة برصيد 4 نقاط.

 

بدأ الشوط الأول سريعا من جانب انتر ميلان الإيطالي الذي خاض اللقاء مهاجما منذ أول دقيقة فارضا سيطرته على وسط الملعب، وبدت لدى لاعبيه رغبة في إحراز هدف مبكر يربكون به حسابات فيردر بريمن الألماني، وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة 14 عندما مرر البرازيلي أدرينانو كرة بينية إلى مواطنه مايكون سيسيناندو سددها مباشرة في الشباك مانحا ناديه فرصة التقدم.

 

اعتمد الانتر على التأمين الدفاعي والهجمات المرتدة السريعة في ظل تحركات مايكون السريعة في الجبهة اليمنى ومناورات السويدي زلاتان ابراهيموفيتش اللذين كانا بمثابة مكمن الخطورة في صفوف الفريق الإيطالي.

 

بعدها أجرى البرتغالي جوزيه مورينيو تغييرا بنزول نيكولاس بورديسو بدلا من ماركو ماتيراتزي في محاولة منه لتنشيط الناحية الدفاعية والخروج من الشوط الأول متقدما بهدف نظيف.

 

واصل مايكون خطورته في الجبهة اليمنى؛ حيث مرر أكثر من كرة عرضية فشل المهاجمون في ترجمتها إلى أهداف فعلية.

 

بعدها شعر بريمين بخطورة الموقف وبادل الانتر الهجمات، وأضاع كلاوديو بيتزارو فرصة التعادل عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها بقوة اصطدمت في القائم الأيسر ويشتتها الدفاع لتضيع فرصة خطيرة للضيوف في اللقاء، وتمر الدقائق المتبقية من اللقاء بسلام على الفريقين دون أية خطورة حقيقية.

 

وتغير الحال كثيرا في شوط المباراة الثاني عن سابقه، فكثف بريمين من هجماته المتتالية، ومال أداؤه للهجوم في محاولة منه لإدراك التعادل، وتوالت الفرص الضائعة واحدة تلو الأخرى.

 

وأمام تلك الهجمات المتتالية أصيب مورينيو بالقلق والتوتر وقام بدوره بتوجيه لاعبيه، ومال أداء الانتر إلى الخشونة المتعمدة للحد من خطورة مهاجمي بريمين إلى أن جاءت الدقيقة 61 لتشهد التعادل للألمان؛ أثر كرة عرضية نموذجية مرت من أمام المدافعين غمزها كلاوديو بيتزارو بسن قدمه في الشباك محرزا التعادل لتشتعل على أثرها المباراة.

 

بعدها أجرى مورينيو تغييرين في محاولة منه لتنشيط الناحية الهجومية، فدفع بالثنائي ريكاردو كواريزما وخوليو ريكاردو كروز بدلا من ديان ستانكوفيتش وأدريانو.

 

ازدادت المباراة سخونة من الجانبين وتبادلا الفرص الضائعة، إلا أن الدقائق الأخيرة كانت من نصيب الانتر الذي حاول إحراز هدف الفوز بأية طريقة، معتمدا على التسديدات من خارج منطقة الجزاء بعد فشله في اختراق دفاع بريمين عن طريق ابراهيموفيتش وكواريزما ومونتاري إلا أن جميعها باء بالفشل.

 

وفي الدقيقة 87 قاد مايكون هجمة عنترية وراوغ مدافعي بريمين وأطلق قذيفة صاروخية اصطدمت بالقائم الأيمن للحارس الألماني ومنها إلى خارج المرمى لتضيع فرصة التقدم.

 

وقبل نهاية اللقاء أضاع بيتزارو هدف الفوز عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها بغرابة إلى خارج المرمى لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي.

 

وفي مباراة ثانية، تغلب أنورثوسيس فاماجستا إف سي القبرصي على باناثينايكوس اليوناني 3-1 ليطارد بذلك الانتر على صدارة المجموعة، في حين واصل الفريق اليوناني مسلسل السقوط والهزائم المتتالية واحدة تلو الأخرى؛ حيث سبق له أن تعرض لهزيمة من ميلان بالنتيجة نفسها.

 

 

 

ميسي يتألق

 

وفي المجموعة الثالثة، قاد الأرجنتيني ليونيل ميسي برشلونة إلى الفوز بهدفين لهدف على شاختار الأوكراني، عندما أحرز الهدفين في آخر 5 دقائق من عمر اللقاء، لينتزع البارسا أغلى ثلاث نقاط وينتزع الصدارة برصيد 6 نقاط، في حين تجمد رصيد الفريق الأوكراني عند 3 نقاط فقط.

 

وسجل البرازيلي ايلسينيو (44) هدف شاختار ليحول بعدها الأرجنتيني ليونيل ميسي النتيجة لصالح برشلونة في الدقائق الأخيرة من اللقاء، وسط ذهول من جماهير شاختار التي وقفت مذهولة من التحول المفاجئ في النتيجة.

 

وفي مباراة أخرى في المجموعة نفسها، فاز سبورتنغ لشبونة البرتغالي على بازل السويسري بهدفين نظيفين، وسجل الهدفين الأرجنتيني لياندرو رومانيولي والبرازيلي ديرلي ليحصد لشبونة على أول ثلاث نقاط، في حين تذيل بازل المجموعة بلا رصيد من النقاط.

 

 

 

سقوط تشيلسي

 

وفي المجموعة الأولى، سقط تشيلسي في فخ التعادل السلبي مع كلوج الروماني؛ حيث فشلت الخبرة الإنجليزية في قهر كلوج وينتزع أبطال رومانيا نقطة غالية في مشوارهم الأوروبي.

 

وعلى الرغم من التعادل إلا أن البلوز واصلوا احتفاظهم بصدارة المجموعة برصيد 4 نقاط، وهو نفس رصيد النقاط الذي يمتلكه كلوج الروماني إلا أن فارق الأهداف كانت من نصيب تشيلسي.

 

ونجح روما الإيطالي في تحويل تخلفه بهدف إلى فوز بثلاثية في المجموعة نفسها، ويحقق أول انتصار له في المسابقة.

 

كانت البداية بتقدم بوردو -صاحب الأرض والجمهور- بهدف يوان غوركوف في شوط المباراة الأول، إلا أن روما حول هزيمته إلى فوز في الشوط الثاني عن طريق والمونتينيغري ميركو فوسينيتش والبرازيلي جوليو باتيستا الذي أحرز هدفين.

 

 

 

منافسة شرسة

 

وتشهد المجموعة الرابعة منافسة شرسة بين ليفربول الإنجليزي وأتليتكو مدريد الإسباني، فكلاهما حقق فوزا غاليا في الجولة الثانية، الأول اكتسح أيندهوفن الهولندي 3-1، في حين فاز الثاني على مارسيليا الفرنسي 2-1، ليتساوى كلاهما في عدد النقاط -6 نقاط-، إلا أن فارق الأهداف في صالح الفريق الإسباني.

 

ففي إنجلترا، استغل ليفربول عاملي الأرض والجمهور لصالحه وقهر أيندهوفن بثلاثية، وسجل الهولندي ديرك كوييت والأيرلندي روبي كين وستيفن جيرارد أهداف ليفربول، في حين أحرز داني كوفرمانز هدف ايندهوفن اليتيم.

 

وفي إسبانيا، واصل أتليتكو مدريد تألقه في المسابقة وفاز على مارسيليا بهدفين لهدف، سجل الأرجنتيني سيرخيو اغويرو وراوول غارسيا هدفي اتلتيكو مدريد، وأحرز السنغالي مامادو نيانغ هدف مرسيليا الوحيد.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بايرن يتعثر.. والمدفعجية تدك بورتو.. وفوز سهل للشياطين

واصل بايرن ميونخ أداءه الهزيل عندما تعادل مع ضيفه ليون الفرنسي بهدف لكل منهما ضمن تصفيات المجموعة السادسة في الجولة الثانية من دوري المجموعات، وتعادل يوفنتوس الإيطالي مع مضيفه المغمور البيلاروسي باتي بوريسوف، بينما حقق مانشستر يونايتد وأرسنال انتصارا سهلا على البورغ الدنماركي وبورتو البرتغالي.

 

ففي المجموعة السادسة وعلى ملعب "اليانز ارينا"، واصل بايرن ميونيخ عروضه المهزوزة التي تجلت مؤخرا بخسارته أمام بريمن 2-6 وهانوفر صفر-1 في الدوري المحلي، واكتفى بالتعادل مع ليون بطل الدوري الفرنسي.

 

وفشل الفريق البافاري -الذي فاز في الجولة الأولى على ستيوا بوخارست الروماني 1-صفر- في تحقيق ثأره من ليون، والذي فاز عليه 2-1 في آخر مواجهة بينهما في ميونيخ ضمن المسابقة ذاتها في الـ5 من نوفمبر/تشرين الثاني 2003 في دور المجموعات.

 

وكانت بداية اللقاء صعبة جدا على الفريق البافاري؛ لأن شباكه اهتزت في الدقيقة 25 عندما تحولت ركلة حرة نفذها المتخصص البرازيلي جونينيو من المدافع الأرجنتيني مارتن ديميكيليس وخدعت الحارس ميكايل رينسينغ، ومع بداية الشوط الثاني نجح البرازيلي زي روبرتو في إدراك التعادل بكرة رأسية أثر تمريرة عرضية من ميروسلاف كلوزه (51).

 

وفي نفس المجموعة تعادل فيورنتينا الإيطالي سلبيا مع استيوا بوخارست الروماني في مباراة خلت من الإثارة.

 

 

 

أرسنال يدك بورتو

 

في المجموعة السابعة، دك نجوم أرسنال حصون بورتو البرتغالي الدفاعية وبدأت المباراة بضغط هجومي من جانب لاعبي الأرسنال حتى نجح فانبيرسي في تسجيل الهدف الأول من تمريرة رائعة عن طريق ايمانويل أديبايور من الجهة اليمنى.

 

وواصل أرسنال ضغطه ونجح في السيطرة الكاملة على وسط الملعب، وخطف التوغولي اديبايور الهدف الثاني للمدفعجية بضربة رأس قوية ليؤكد تفوق أرسنال في أولى مبارياته على ملعبه في دوري أبطال أوروبا، وانتهى الشوط الأول بتقدم أرسنال بهدفين مقابل لا شيء.

 

وبعد بداية الشوط الثاني بثلاث دقائق أضاف فان بيرسي الهدف الثالث لأرسنال وسط هتافات جماهيره السعيدة بمستوى الفريق الرائع، واستمرت سيطرة نجوم المدفعجية على مجريات الأمور حتى أضاف أديبايور الهدف الرابع من ضربة جزاء.

 

وفي المجموعة ذاتها، تعادل فنربغشه التركي مع ضيفه دينامو كييف صفر-صفر.

 

 

 

برباتوف يتألق مع مانشستر

 

وفي تصفيات المجموعة الخامسة، حقق حامل اللقب فوزا سهلا على مضيفه الدنماركي بثلاثية نظيفة، وتلاعب نجوم الشياطين بلاعبي مضيفهم، ونجح روني في تسجيل الهدف الأول في الشوط الأول، بينما سجل برباتوف الهدف الثاني في بداية الشوط الثاني من خطأ ساذج من جانب مدافعي البورغ ليسدد الكرة مباشرة في مرمى البورغ ليؤكد تفوق الشياطين في رحلة حفاظهم على اللقب.

 

وواصل برباتوف تألقه مع الشياطين في أول مباراة له معهم في أبطال أوروبا عندما أضاف الهدف الثالث.

 

وأصبح مانشستر حامل اللقب وريال مدريد الإسباني أول من يسطر الفوز الـ75 في مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم منذ اعتماد التسمية الجديدة في موسم 1992-1993، وذلك بتغلب الأول على مضيفه البورغ الدنماركي 3-صفر والثاني على مضيفه زينيت سان بطرسبورغ الروسي بطل مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي 2-1.

 

وفي المباراة الثانية ضمن المجموعة ذاتها، واصل فياريال تألقه الأوروبي على ملعب "ال مادريغال" وحافظ على سجله الخالي من الهزائم على أرضه للمباراة الثانية عشرة على التوالي، والثالثة والعشرين في آخر 24 مباراة، بفوزه على سلتيك الاسكتلندي 1-صفر.

 

ونجح فياريال في فك صيامه عن التهديف في هذه المسابقة بعد أن فشل في الوصول إلى شباك منافسيه في المباريات الثلاث السابقة بفضل ماركوس سينا الذي سجل الهدف من ركلة حرة (67).

 

وكانت قمة الإثارة في تصفيات المجموعة الثامنة وتحديدا في مباراة يوفنتوس الإيطالي أمام باتي بوريسوف البيلاروسي، التي انتهت بتعادل الفريقين بهدفين لكل منهما، وسجل أهداف باتي سيارهي كريفتس (17) وايهور ستاسيفيتش (23)، في حين سجل هدفي اليوفي فينشنزو ياكوينتا (29 و45).

 

وبدأ الشوط الأول بضغط قوي من جانب فريق باتي المغمور الذي سجل الهدف الأول عن طريق نجمه سيارهي كريفتس في الدقيقة الـ17، وحاول لاعبو اليوفي تعويض الهدف ووسط محاولاتهم خطف باتي الهدف الثاني عن طريق وايهور ستاسيفيتش من ضربة رأس قوية، وبعد الهدف مباشرة لجأ نجوم السيدة العجوز للهجوم وتغيير طريقة لعبهم الدفاعية، ونجح النجم جيوفينكو في تمرير كرة سحرية من وسط الملعب لياكوينتا لينفرد بالمرمى ويسجل الهدف الأول لليوفي.

 

وبعدها بدقائق معدودة تكرر نفس السيناريو وصنع جيوفينكو الهدف الثاني من الجهة اليمنى ليسجل ياكوينتا هدف التعادل في الشوط الأول من ضربة رأس سريعة أعادت الآمال مرة أخرى للفريق الإيطالي، وفي الشوط الثاني حاول اليوفي خطف الفوز في اللحظات الأخيرة ولكن دون جدوى لتنتهي المباراة بالتعادل.

 

 

 

الريال يتحدى

 

وفي تصفيات نفس المجموعة، وعلى ملعب "بتروفسكي ستاديوم"، حذا ريال مدريد حذو مانشستر وسطر فوزه الـ75، بفضل هدية ثمينة من السلوفاكي توماس هوبوكان الذي مهد الطريق أمام النادي الملكي بعدما وضع الكرة عن طريق الخطأ في مرمى حارسه فياتشيسلاف مالافييف أثر ركلة ركنية وصلت بعدها الكرة إلى الهولندي رافاييل فان در فارت الذي حولها لمواطنه رود فان نيستلروي فارتدت من هوبوكان إلى داخل الشباك الروسية (4).

 

ونجح الفريق الروسي في إدراك التعادل في الدقيقة 25 عندما لعب التشيكي راديك سيرل الكرة إلى اندريه ارشافين فحولها الأخير عرضية فشل بافل بروغربنياك في الوصول إليها لكن البرتغالي داني الفيش غوميز كان في المكان المناسب ليتلقفها على "الطائر" ويودعها شباك الحارس ايكر كاسياس.

 

لكن القناص الهولندي فان نيستلروي وضع النادي الملكي في المقدمة في الدقيقة 31.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بالمجموعة الخامسة لدوري أبطال أوروبا

ثلاثة أهداف لمانشستر وستة لفياريال تضعهما في الصدارة

تقاسم مانشستر يونايتد الإنجليزي وفياريال الإسباني صدارة المجموعة الخامسة من بطولة دوري الأبطال الأوروبي، برصيد 7 نقاط لكل منهما، ليقترب كلاهما من التأهل إلى المرحلة التالية للمسابقة، إذ فاز "المان" على سيلتيك الاسكتلندي بثلاثية نظيفة، في حين فاز فياريال على البورغ 6-3.

 

فعلى ملعب أولدترافورد، انتزع مانشستر ثلاث نقاط غالية بفوزه على سيلتيك بثلاثية نظيفة، في مباراة سريعة من الفريقين، دون أن تدخل مرحلة جس النبض، وإن كانت السيطرة في الدقائق الأولى من اللقاء من جانب سيلتيك الذي هدد مرمى المان في أكثر من مناسبة فشل من خلالها مهاجمو الفريق في ترجمة الفرص التي سنحت لهم إلى أهداف فعلية.

 

سرعان ما تحولت دفة المباراة لصالح مانشستر، الذي فرض سيطرته على وسط الملعب، واعتمد على اللعب من لمسة واحدة وتحركات الثنائي البرتغاليين كريستيانو رونالدو وناني، اللذين كانت لهما بصمة واضحة في أداء المان طوال مجريات هذا الشوط.

 

وتوالت الهجمات واحدة تلو الأخرى للمان إلى أن كلل البلغاري ديميتار برباتوف مجهود زملائه في الدقيقة 30، ومنح فريقه التقدم إثر ضربة ركنية، واستغل حالة الفوضى الموجودة في منطقة جزاء سيلتيك، وأسكن الكرة في الشباك محرزا هدف التقدم.

 

كثف مانشستر من هجماته، واعتمد على التسديد من خارج منطقة الجزاء عن طريق روني وناني، اللذين أضاعا العديد من الأهداف حيث كان مصير جميعها إلى خارج الشباك.

 

بعدها شعر سيلتيك بخطورة الموقف، وبادل حامل اللقب الهجمات معتمدا على التأمين الدفاعي مع الهجمات المرتدة السريعة، وتوالت التسديدات من خارج منطقة الجزاء، وتألق الهولندي فان دير سار في الحفاظ على مرماه بتصديه للعديد من الفرص السهلة.

 

وفي الدقيقة الأخيرة من هذا الشوط أهدر دارين فليتشر فرصة أكيدة، عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها بغرابة شديدة إلى خارج المرمى وسط ذهول من الجهاز الفني للفريق بقيادة أليكس فيرجسون، لينتهي على إثرها الشوط بتقدم أصحاب الأرض.

 

لم يختلف الحال كثيرا في شوط المباراة الثاني عن سابقه، وواصل مانيستر ضغطه وسيطرته على مجريات اللقاء، وبدت لدى لاعبيه رغبة في مضاعفة النتيجة، وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة 51 عندما احتسب حكم اللقاء ضربة حرة نفذها البرتغالي رونالدو تصدى لها الحارس أرتور بوروك لتجد برباتوف، ليسكنها بسهولة في الشباك محرزا الهدف الثاني.

 

وألغى حكم اللقاء هدفا لروني عندما انفرد بالحارس، ووضعها في الشباك بدعوى التسلل، ولجأ روني إلى تكثيف مجهوده الهجومي، وبذل قصارى جهده من أجل إحراز هدف شخصي له بكل ما أوتي من قوة، واعتمد على الأداء الفردي على حساب الجماعية في الأداء.

 

لكنه أضاف هدفا أكيدا عندما فشل الحارس الاسكتلندي في الإمساك بالكرة، لتتهيأ لروني سددها إلى فوق العارضة على الرغم من أن المرمى كان خاليا من حارسه.

 

وأجرى فيرجسون تغييرين دفعة واحدة بنزول كارلوس تيفيز ويس براون بدلا من برباتوف ورايان جيجز، ومن أول لمسة لتيفيز أطلق كرة صاروخية اصطدمت بأقدام أحد المدافعين مرت بجوار القائم الأيسر للحارس بسنتيمترات.

 

شهد منتصف الشوط الثاني حالة من الارتباك في دفاع سيلتيك، وافتقد لاعبوه التركيز في تمرير الكرات قابله هجوم مكثف للمان، حيث سدد روني قذيفة مدوية تصدى لها الحارس ببراعة إلى خارج المرمى.

 

وفي الدقيقة 76 تمكن روني من تحقيق حلمه، وأحرز هدفا ثالثا للمان عندما أهداه تيفيز الكرة ليسددها أرضية زاحفة سكنت الزاوية اليسرى للحارس، ليجري بعدها فيرجسون آخر تغييراته بنزول جي سونج بارك بدلا من كريستانو رونالدو.

 

وفي الدقائق الأخيرة من اللقاء مال أداء المان للناحية الاستعراضية والمهارات الفردية، وتحديدا من جانب الثنائي روني وناني، وطغى ذلك على الأداء الجماعية قابله حالة من عدم التركيز لسيلتيك، لتنتهي المباراة بفوز المان بأغلى ثلاث نقاط.

 

فياريال ينتقم

 

وكشر فياريال عن أنيابه الحقيقية، عندما اكتسح نظيره البورغ الدنمركي 6-3، مستغلا عاملي الأرض والجمهور لصالحه، ومحولا تخلفه بهدف إلى فوز كبير.

 

أحرز أهداف فياريال الستة جيوسيبي روسي وخوان كابديفيا وخوسيبا يورينتي (هاتريك) وروبيرت بيريز، في حين أحرز أهداف البورغ ساجانوويسكي وتوماس إينيفولدسن وأندرياس يوهانسون.

 

المجموعة السادسة من أبطال أوروبا

بايرن يستعيد توازنه.. وليون يحول خسارته لفوز ثمين

استعاد بايرن ميونخ الألماني توازنه، وتغلب على ضيفه الإيطالي فيورنتينا بثلاثة أهداف نظيفة، ضمن تصفيات المجموعة السادسة في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، بينما حول ليون خسارته أمام مضيفه استيوا بوخارست الروماني لفوز ثمين بخمسة أهداف مقابل ثلاثة.

 

بهذه النتيجة تربع بايرن على قمة المجموعة بسبع نقاط من ثلاث مباريات، في حين حل ليون في المركز الثاني برصيد خمس نقاط.

 

في المباراة الأولى تسيد لاعبو بايرن وسط الملعب، واجتاحوا دفاع فيورنتينا المهلهل، ونجح ميروسلاف كلوزه في اختراق الدفاع من تمريرة بالرأس من صديقه لوكا توني، وانفرد بالحارس وسجل الهدف الأول للبايرن في الدقيقة الخامسة.

 

وحاول النادي الإيطالي لملمة صفوفه واستعادة توازنه، وشن لاعبوه بعض الهجمات السلبية، وعاد النادي البافاري للهجوم مرة أخرى إلى أن سجل باستيان شفاينشتايجر هدفا رائعا للبايرن، بعدما راوغ مدافعين وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك مرمى فيورنتينا، معلنة الهدف الثاني لينتهي الشوط الأول بهذه النتيجة.

 

وفي الشوط الثاني سيطر لاعبو بايرن على مجريات الأمور وسط تراجع فيرنتينا الملحوظ، وسجل لاعب النادي البافاري الهدف الثالث لفريقه.

 

وفي نفس المجموعة اتسمت مباراة ليون واستيوا بوخارست بالإثارة في مجملها، ولم تدخل في مرحلة جس النبض والحذر الدفاعي؛ بل استطاع الفريق الروماني تسجيل أول أهدافه في الدقيقة الثامنة عن طريق أرثور، وبعدها بثلاث دقائق استغل استيوا تفكك خطوط ليون ونجح في إحراز الهدف الثاني عن طريق دورين جويان.

 

وبعدها حاول لاعبو ليون تعديل النتيجة، ونجحوا في فرض سيطرتهم على خط الوسط إلى أن استطاع عبد القادر كيتا تسجيل الهدف الأول لليون من تسديدة صاروخية في الدقيقة الـ23.

 

وبعدها بعشر دقائق سجل بنزيما برأسه هدف التعادل، ولكن استيوا لم يستسلم وسجل الهدف الثالث عن طريق بيتر مارين في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، لينتهي الشوط الأول 3-2 لصالح الفريق الروماني.

 

ومنذ بداية الشوط الثاني تراجع أداء لاعبي اسيتوا بوخارست ولجئوا للتأمين الدفاعي، بينما سيطر ليون على مجريات الأمور ونجح لاعبوه في تهديد مرمى الفريق الروماني مرات عديدة إلى أن نجح فريد في تسجيل هدف التعادل لليون.

 

وبعد هذا الهدف بلغت المباراة قمة إثارتها عندما نجح بنزيما في إضافة الهدف الثاني له والرابع لفريقه، وقبل نهاية المباراة مباشرة أضاف فريد الهدف الخامس الحاسم لليون، لتنتهي المباراة بفوز ثمين للفريق الفرنسي، وينعش آماله في التأهل للدوري الثاني.

تم تعديل بواسطه ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

المجموعة السابعة

"المدفعجية"يؤدبون فنربخشة بخماسية قد تطيح بأراجونيس

حافظ أرسنال الإنجليزي على صدارة المجموعة السابعة بعد النزهة التي قضاها لاعبوه في تركيا بلقاء فنربخشة والتي انتهت بخمسة أهداف مقابل هدفين لصالح الضيوف ، فيما فاز دينامو كييف الأوكراني خارج أرضه على مضيفه بورتو البرتغالي بهدف نظيف محققاً مفاجأة كبيرة مساء الثلاثاء ضمن الجولة الثالثة للمجموعة السابعة لدوري المجموعات في بطولة أوروبا. في المباراة الأولى ، لم يتأخر "المدفعجية" كثيراً في دك حصون الأتراك بهدف مبكر جداً حمل توقيع التوجولي إيمانويل إديبايور في الدقيقة العاشرة ، بعدها بدقيقة أضاف ثيو والكوت الهدف الثاني ، وسجل سلفيستر بالخطأ في مرمى الضيوف في الدقيقة 19 ، قبل أن يضيف أبو ديابي الهدف الثالث لأرسنال في الدقيقة 23.

 

وبعد بداية الشوط الثاني بأربعة دقائق سجل الكاميروني أليكسندر سونج الهدف الرابع ، فيما اختتم دانييل جويزا أهداف المباراة وحفظ ماء وجه فنربخشة بتسجيله الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 87.

 

الفوز رفع رصيد أرسنال إلى 7 نقاط في الصدارة ، فيما تجمد رصيد الفريق التركي عند نقطة وحيدة قد تطيح برأس الإسباني لويس أراجونيس الفائز ببطولة أوروبا 2008 مع منتخب بلاده من الإدارة الفنية لفنربخشة.

 

بدأت المباراة قوية وساخنة وزادت سخونتها عندما تلقى أديبايور تمريرة حريرية من الرائع سيسك فابريجاس انفرد على إثرها بالحارس التركي ووضعها على يمينه ، وبنفس الطريقة وصلت الكرة إلى والكوت من الساحر الإسباني رواغ الحارس كالعادة وأودعها نفس الشباك.

 

البرازيلي أليكس كان له دوراً في تسجيل الهدف الأول لفنربخشة عندما سدد كرة قوية من ضربة حرة غير مباشرة وصلت سميح سينتورك سددها من داخل منطقة الجزاء لترتطم بقدم سلفيستر وتدخل الشباك.

 

وقبل نهاية النص ساعة الأولى سجل أبوديابي الهدف الثاني عندما وصلته الكرة في الناحية اليسرى ليمر ويراوغ الحارس كالعادة ويكون الهدف الثالث.

 

وكان للكاميروني سونج نصيب من كعكة الأرسنال عندما سجل الرابع من تسديدة وجدها أمامه داخل منطقة الجزاء بعد فاصل من التمريرات الطائشة ، ليسددها قوية من داخل منطقة الجزاء داخل الشباك ، ورد جويزا بالهدف الثاني ، إلا أن رمزي أضاف الخامس لأرسنال في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

 

وبذلك تتعمق جراح فنربخشة بسبب النتائج المخيبة التي يحققها سواء قاريا أو محليا ما يعجب بقرار إقالة "الحكيم" أراجونيس.

 

وفي المجموعة ذاتها، حقق دينامو كييف المفاجأة وتغلب على بورتو البرتغالي في لشبونة بهدف نظيف سجله اولكسندر الييف في الدقيقة 27 من المباراة.

 

هذه النتيجة رفعت رصيد بطل أوكرانيا إلى خمس نقاط في المركز الثاني فيما تجمد رصيد بورتو عند ثلاث نقاط في المركز الثالث.

 

 

المجموعة الثامنة من أبطال أوروبا اليوفي يتغلب على الريال.. وزينيت يتعادل مع بوريسوف

حقق نادي يوفنتوس الإيطالي فوزا مستحقا على ضيفه الإسباني ريال مدريد، بهدفين مقابل هدف، ضمن تصفيات المجموعة الثامنة في الجولة الثالثة من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا، بينما تعادل تيكيه زينيت سان بطرسبورغ الروسي مع ضيفه باتي بوريسوف البيلاروسي بهدف لكل منهما.

 

بهذه النتيجة انتزع اليوفي صدارة المجموعة برصيد سبع نقاط، بينما حل الريال في المركز الثاني برصيد ستة نقاط.

 

في بداية المباراة ضغط لاعبو اليوفي، ونجح النجم ديل بييرو في الدقيقة الخامسة، في إحراز الهدف الأول، بعدما تبادل الكرة مع أماوري وسدد كرة صاروخية على يسار كاسياس حارس الريال من خارج منطقة الجزاء.

 

واستمر الضغط على لاعبي النادي الملكي، الذين بدوا مشتتين بعد دخول الهدف الأول مرماهم، بينما استغل نجوم السيدة العجوز عاملي الأرض والجمهور وحاولوا تعزيز تقدمهم عن طريق أهداف أخرى.

 

وقام نجم الريال بشن العديد من الهجمات لتعديل النتيجة وإحراز هدف التعادل لفريقه، قبل نهاية الشوط الأول، ولكن دون جدوى لينتهي الشوط بتقدم روما بهدف للاشيء.

 

وفي بداية الشوط الثاني أحرز النجم أماروي الهدف الثاني لليوفي بضربة رأس قوية رفعها له من الجهة اليسرى بافل نيدفيد، ليعمق نجوم السيدة العجوز من جراح النادي الملكي.

 

ولجأ اليوفي، بعد الهدف الثاني، للحذر الدفاعي والحفاظ على تقدمه، في حين ضغط لاعبو النادي الملكي لتعديل النتيجة وإنعاش آمالهم في التأهل للدور الثاني، وسدد شنايدر كرة صاروخية ابتعدت قليلا عن مرمى اليوفي، وبعدها مباشرة سجل الهولندي نيستلروي الهدف الأول بضربة رأس قوية.

 

وحاول لاعبو النادي الملكي انتزاع التعادل، ولكن نجح خط دفاع اليوفي في سد ثغراته وإنهاء اللقاء لصالح السيدة العجوز.

 

وفي نفس المجموعة أنقذ التركي فتيح تيكيه زينيت سان بطرسبورغ الروسي بطل مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي من الخسارة الثالثة على التوالي، بتسجيله هدف التعادل 1-1 أمام ضيفه باتي بوريسوف البيلاروسي على ملعب "بتروفسكي ستاديوم".

 

وسيطر زينيت على المباراة بشكل شبه كامل، وأضاع نجمه أندري أرشافين والبرتغالي داني الكثير من الفرص، كما عاند الحظ الأخير عندما ارتدت إحدى تسديداته من العارضة (29)، قبل أن ينجح البديل بافل نياخايتشيك، وخلافا لمجريات اللعب أن يهز شباك الحارس الروسي فياتشلاف ملافييف في الدقيقة 52 إثر تمريرة متقنة من سيارهي كريفتس.

 

وواصل زينيت ضغطه سعيا لإدراك التعادل، ونجح في تحقيق مبتغاه في الدقيقة 80 بفضل التركي فتيح تيكيه، الذي استقبل الكرة بعد تمريرة عرضية من رومان شيروكزف، وسددها من اللمسة الأولى في شباك الحارس سيارهي فيريمكو.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

المجموعة الاولى

"رأس" تيري تحلق بتشيلسي فوق روما

ارتقى جون تيري قائد تشيلسي الإنجليزي عاليا وأحرز هدف الفوز على روما الإيطالي في المجموعة الأولى بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم على ملعب ستامفورد بريدج مساء الأربعاء.

 

ونفذ فرانك لامبارد بالتخصص ركلة ركنية على رأس تيري –قائد منتخب إنكلترا- ليحولها الأخير ببراعة في شباك الحارس دوني قبل 12 دقيقة على نهاية اللقاء.

 

وانفرد تشيلسي بصدارة المجموعة الأولى برصيد سبع نقاط، فيما بقى روما في المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط.

 

وستزيد هذه الخسارة من الضغوط على لوشيانو سباليتي المدير الفني لفريق العاصمة الإيطالية بسبب النتائج الضعيفة للفريق في الفترة الأخيرة.

 

وكان روما قد خسر مباراته الأخيرة على أرضه بـ"الكالتشيو" أمام غريمه الإنتر بأربعة أهداف دون رد، تحدث البعض عن إمكانية رحيل سباليتي في حال الهزيمة أمام تشيلسي.

 

ظهر روما بشكل متوازن أمام الفريق اللندني الذي بلغ المباراة النهائية للمسابقة في العام الماضي، ورغم مشاركة القائد فرانشيسكو توتي، فإن الفاعلية الهجومية لم تكتمل، وربما يعود ذلك إلى عدم تعافي "أمير روما" بشكل تام من الإصابة.

 

وفي مباراة بالمجموعة ذاتها، أحرز ريكاردو كادو قائد كلوج الروماني هدفا عن طريق الخطأ في مرماه في بداية الشوط الثاني ليمنح بوردو الفرنسي الفوز بهدف نظيف.

 

وجاء هدف اللقاء الوحيد من كرة عرضية من الفرنسي المتألق يوهان جوركوف المعار من ميلان الإيطالي فشل كادو في التعامل معها ومنح "كادو" -ويعني بالعربية هدية- هدفا بمثابة "الهدية" لأصحاب الأرض الذين جمعوا أول ثلاث نقاط.

 

ولم يتغير ترتيب المجموعة وبقى كلوج الذي فاز على روما في الجولة الأولى برصيد أربع نقاط وبقى بوردو في المركز الأخير رغم الفوز.

 

ويستضيف روما منافسه تشيلسي في الجولة الرابعة بعد أسبوعين على استاد روما الأولمبي، بينما يلعب كلوج على أرضه مع بوردو.

 

المجموعة الثانية

أدريانو يقود إنتر لعبور أنورثوسيس بصعوبة

حقق إنتر ميلان فوزا صعبا على أنورثوسيس فاماجوستا القبرصي بهدف دون رد في المجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا، فيما تعادل باناثينايكوس اليوناني على فيردر بريمن الألماني بهدفين لكل منهما.

 

في ميلان عانى إنتر كثيرا أمام أنورثوسيس حتى تمكن البرازيلي أدريانو من إحراز هدف النيراتزوري في الدقيقة 44 بضربة رأس من عرضية مواطنه مايكون.

 

الفوز حافظ لإنتر على صدارة المجموعة برصيد 7 نقاط، كما حافظ أنورثوسيس على المركز الثاني برصيد 4 نقاط برغم الهزيمة.

 

وفي اليونان، أحرز بير ميرتازاكر هدفا لبريمن في الدقيقة 29، ولكن فانجيليس مانتزيوس أحرز هدفين لباناثينايكوس في الدقيقتين 36 و68، ولكن البرتغالي هوجو ألميدا سرق التعادل في الدقيقة 83.

 

التعادل جعل بريمن يحافظ على المركز الثالث برصيد 3 نقاط من 3 تعادلات، فيما حصد الفريق اليوناني أول نقطة له في البطولة ولكنه مازال يقبع في المركز الأخير.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

المجموعة الثالثة

برشلونة يمطر شباك بازل بخماسية نظيفة

أمطر برشلونة الإسباني مضيفه بازل السويسري بخماسية نظيفة، خلال المباراة التي جمعت الفريقين يوم الأربعاء، فيما فاز سبورتينج لشبونة البرتغالي خارج ملعبه على شاختار دونيتسك الأوكراني بهدف دون رد، ضمن منافسات المجموعة الثالثة لدوري أبطال أوروبا.

 

وواصل برشلونة انفراده بصدارة المجموعة بعد ختام الجولة الثالثة بتسع نقاط وبفارق ثلاث نقاط عن لشبونة، وتراجع شاختار للمركز الثالث بعدما توقف رصيده عند ثلاث نقاط، وجاء بازل رابعا ورصيده خال من النقاط.

 

وشهدت المباراة التي جمعت بين برشلونة وبازل فارقا كبيرا في القدرات بين الفريقين لصالح النادي الكتالوني، الذي ظل يستعرض أمام أصحاب الأرض، مكتفيا بتسجيل خمسة أهداف أحرزها الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة (4)، وسيرجيو بوسكيه في الدقيقة (15)، وبويان كريكيتش في الدقيقتين (22 و46)، وأخيرا تشافي في الدقيقة (48).

 

وبدأ برشلونة المباراة دون إشراك الفرنسي تيري هنري والكاميروني صامويل إيتو الجالسين على مقاعد البدلاء، ومع ذلك لم ينتظر ميسي أكثر من أربع دقائق حتى سجل الهدف الأول، بعدما تلقى تمريرة من البرازيلي دانييل ألفيس مرت من فوق مدافعي بازل، لينفرد اللاعب الأرجنتيني بحارس المرمى مسددا كرة أرضية بقوة في شباك أصحاب الأرض.

 

وألغى حكم المباراة هدفا ثانيا لبرشلونة في الدقيقة التاسعة، بحجة وقوع لاعب الوسط بويان كريكيتش في مصيدة التسلل قبل أن يسدد الكرة في مرمى بازل، إلا أن النادي الكتالوني واصل محاولاته الهجومية إلى أن أرسل تشافي تمريرة إلى داخل منطقة الجزاء ليستقبلها سيرجيو بوسكيه قبل أن يسددها في شباك بازل في الدقيقة (15).

 

وأضاف بويان ثالث أهداف برشلونة في الدقيقة (22) من تسديدة قوية على حدود منطقة الجزاء، دون أن يتعرض لأية مضايقة من قبل مدافعي بازال المستسلم لسيطرة النادي الكتالوني، رغم أن المباراة مقامة في سويسرا وليس على ملعب "كامب نو" بإقليم كتالونيا في إسبانيا.

 

وبدأ برشلونة الشوط الثاني بقوة، مسجلا الهدف الرابع بواسطة بويان في الدقيقة (46) من هجمة مرتدة انطلقت من قدم تشافي، الذي مرر الكرة إلى بوين السريع، لينفرد بويان بحارس مرمى بازل، مسددا بقوة في شباك النادي السويسري.

 

وضاعف تشافي من معاناة بازل محرزا الهدف الخامس في الدقيقة 48 من تسديدة على حدود منطقة الجزاء، بعدما تلقى تمريرة من زميله الأرجنتيني ميسي، ليكتفي حارس المرمى بمشاهدة الكرة وهي تهز شباكه للمرة الخامسة في اللقاء.

 

المجموعة الرابعة

أتليتيكو مدريد يخطف القمة من ليفربول "الإنجليزى"

في مباراة سبقها الكثير من الجدل، تقدم ليفربول "الإنجليزى " بهدف مشكوك في صحته، قبل أن يدرك أتليتيكو مدريد التعادل قبل النهاية، ليخطف قمة المجموعة الرابعة بدوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء.

 

أحرز الأيرلندي روبي كين هدف ليفربول الإنجليزي -الذي ضم بين صفوفه أربعة لاعبين إسبانيين في التشكيلة الأساسية- في الدقيقة 14، ونجح سيماو سابروسا في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 83.

 

وحافظ أتليتيكو على صدارة المجموعة برصيد سبع نقاط، وبفارق الأهداف عن ليفربول، فيما انفرد أيندهوفن الهولندي بالمركز الثالث برصيد ثلات نقاط، بالفوز على مرسيليا الفرنسي صاحب المركز الأخير بدون نقاط بهدفين نظيفين.

 

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (الويفا) قد قرر نقل مباراة أتليتيكو وليفربول إلى ملعب يبتعد عن ملعب فيسنتي كالديرون الإسباني بمسافة نحو 300 كيلومتر، بسبب شغب جماهير أتليتيكو في مباراة سابقة، قبل أن يؤجل العقوبة لأول مباراتين مقبلتين للفريق على أرضه.

 

وغاب سيرجيو أغويرو هداف أتليتيكو الأول عن التشكيلة الأساسية لفريقه، إذ لم يكن بإمكانه المشاركة في اللقاء بأكمله، وشارك فلوران سيناما-بونغول مهاجم ليفربول السابق بدلا من المهاجم الأرجنتيني، الذي يرتبط بعلاقة صداقة وينتظر مولوده الأول من ابنة الأسطورة دييغو مارادونا.

 

ومرر الإسباني تشابي ألونسو كرة إلى ستيفن جيرارد قائد ليفربول، الذي لمسها ببراعة إلى زميله كين، لينجح الأخير في تسجيل الكرة داخل شباك أصحاب الأرض، الذين اعترضوا على الهدف بداعي التسلل.

 

ولم تتضح الصورة بشكل جيد في الإعادة التلفزيونية، وإن كان المؤكد أن الهدف سيبقى مثيرا للجدل.

 

وزادت فاعلية أتليتيكو الهجومية بمشاركة الخطير أغويرو مع بداية الشوط الثاني، وأحرز دييغو فورلان هدفا لأصحاب الأرض، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل الذي كان أيضا مثيرا للجدل.

 

وأدرك سابروسا التعادل بعد مجهود فردي رائع من فورلان مهاجم منتخب أوروغواي، ليقتنص نقطة تعادل ثمينة ويقود فريقه للحفاظ على صدارة المجموعة قبل مواجهة ليفربول في أنفيلد في المرحلة المقبلة.

 

وغاب فرناندو توريس، وهو إسباني آخر في ليفربول، عن المواجهة التي كانت ستشهد عودته إلى اللعب على أرضية فريقه القديم أتليتيكو بسبب الإصابة، وسيسابق اللاعب الذي أحرز هدف فوز إسبانيا بـ"يورو 2008" الزمن للحاق بمباراة الجولة الرابعة أمام فريقه القديم.

 

وفي المباراة الثانية بالمجموعة ذاتها، أحرز المهاجم المخضرم داني كوفرمانس هدفين في الدقيقتين 71 و85، ليقود أيندهوفن لجمع أول ثلاث من ثلاث مباريات.

تم تعديل بواسطه ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الريال يسقط أمام ديل بييرو في قلب مدريد

استخرج المخضرم أليساندرو ديل بييرو المزيد من مستودع مهاراته في حضور الأسطورة دييجو مارادونا ليقود يوفنتوس، للفوز على مضيفه ريال مدريد بهدفين نظيفين، ويتأهل لدور الـ16 بدوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء.

 

وأحرز ديل بييرو هدفي اللقاء في الدقيقتين السابعة عشرة و67، لتنجح "السيدة العجوز" في تكرار الفوز على فريق العاصمة الإسبانية، وضمان الظهور في الدور التالي.

 

وارتفع رصيد يوفنتوس إلى عشر نقاط من أربع مباريات، ليعزز صدارته للمجموعة الثامنة، فيما بقي الريال في المركز الثاني برصيد ست نقاط، وبفارق نقطتين عن زينيت سان بطرسبرج الروسي، فيما يقبع باتي بوريسوف بطل روسيا البيضاء في المركز الأخير بنقطة وحيدة.

 

 

 

إعادة الأهداف

 

الهدف الأول.. تمريرة خاطئة من خوزيه ماريا جوتي لاعب ريال مدريد في وسط الملعب، لتصل إلى ماركو ماركوني لاعب وسط اليوفي، ويقوم بدوره بتمرير الكرة سريعا إلى القائد ديل بييرو.

 

يخترق ديل بييرو بالكرة لعدة أمتار دون أية مضايقة، ويسدد كرة بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء على يمين إيكر كاسياس قائد المنتخب الإسباني.

 

الهدف الثاني.. المالي محمد سيسوكو لاعب وسط يوفنتوس يحاول مراوغة فابيو كانافارو الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم عام 2006، ليرتكب قائد منتخب إيطاليا خطأ ضد اللاعب الإفريقي.

 

يحتسب حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة على منطقة الجزاء، ليذهب المتخصص للإمساك بالكرة لترتعد جماهير ملعب سانتياجو بيرنابيو، ويقف ديل بييرو منتظرا وقوف الحائط الدفاعي ويضع الكرة بسهولة على يمين كاسياس، الذي اكتفى بالنظر بحسرة إلى الكرة داخل الشباك.

 

وبدا من تنفيذ ديل بييرو للركلة الثابتة وكأنه ينفذ ركلة جزاء ويحرز هدفه رقم 41 في بطولة أوروبا مع "الأبيض والأسود".

 

 

 

فاعلية كاذبة

 

سيطر ريال مدريد على معظم أوقات المباراة، وكان الطرف الأفضل، لكن سوء الحظ في بعض الأحيان والرعونة في أحيان أخرى حالا دون تسجيل أي هدف لأصحاب الأرض. وكاد سيرجيو راموس يدرك التعادل لريال مدريد بعد هدف التقدم للضيوف، لكنه سدد الكرة من مدى قريب للغاية أعلى المرمى، قبل أن يهدر القائد راؤول جونزاليس كرة سهلة أخرى.

 

وطالب الريال باحتساب أكثر من ركلة جزاء لصالح الهولندي رود فان نستلروي وراؤول، لكن دون جدوى، وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن الفريق الإسباني الفائز باللقب تسع مرات سابقة كان يستحق ركلة واحدة على الأقل.

 

 

 

ورغم استمرار هجوم الريال حتى بعد التأخر بهدفين، فإن ديل بييرو كاد يسجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في الدقيقة 88، لكن بدا وكأن القائم الأيسر لكاسياس تحرك سنتيمترات قليلة لتذهب الكرة إلى خارج المرمى.

 

وشهدت المباراة حضور مارادونا الذي تولى تدريب الأرجنتين يوم الثلاثاء بشكل رسمي؛ لمتابعة مدافعه جابرييل هاينز. ولم يظهر أي لاعب أرجنتيني آخر في اللقاء باستثناء خافيير سافيولا مهاجم أصحاب الأرض في الثواني الأخيرة.

 

وخرج ديل بييرو في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع، ليتلقى تحية حارة من جماهير ريال مدريد، وهي تقربيا المرة الثانية التي تقوم هذه الجماهير بتحية لاعب بهذا الشكل، بعدما فعلت الأمر ذاته مع البرازيلي رونالدينيو لاعب برشلونة السابق.

 

 

 

فوز زينيت

 

وحقق زينيت سان بطرسبرج فوزه الأول في دور المجموعات على حساب مضيفه باتي بوريسوف، بهدف مقابل لا شيء أحرزه بافل بوجرنبياك في الدقيقة 34.

 

وشهد اللقاء طرد سيباستيان بوجرينيه لاعب زينيت؛ بسبب حصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 73.

 

وجاء هدف اللقاء الوحيد بعد تمريرة من قسطنطين زيريانوف إلى بوجرنبياك مهاجم المنتخب الروسي؛ الذي مهدها لنفسه ووضعه بسهولة داخل الشباك.

 

وستكون مباراة زينيت مع ريال مدريد في الجولة الأخيرة هي الحاسمة على الأرجح في تحديد المتأهل لدور الـ16 مع يوفنتوس.

 

 

 

نقطة" تفصل المان وفياريال عن دور الـ16

قطع كل من مانشستر يونايتد الإنجليزي وفياريال الإسباني شوطا كبيرا نحو تأهلها إلى دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، بعدما تعادل الأول مع مضيفه سيلتيك الاسكتلندي بهدف لمثله، والثاني خارج أرضه مع البورغ الدنماركي بهدفين لكلا الفريقين، ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الخامسة.

 

واستمر الفريقان متساويان في عدد النقاط بثمان نقاط، إلا أن مانشستر يونايتد هو المتصدر بفارق الأهداف، فيما حل فياريال في المرتبة الثانية، وجاء سيلتيك ثالثا وبعده البورغ أخيرا بنقطتين.

 

بدأ سيلتيك التسجيل بواسطة الأسترالي سكوت ماكدونالد الهدف الأول في الدقيقة 13، وتعادل الويلزي رايان جيجز لمانشستر يونايتد في الدقيقة 84.

 

سعى مانشستر يونايتد إلى حسم تأهله لدور الثمانية بالوصول إلى النقطة العاشرة، عن طريق التغلب على سيلتيك صاحب الأرض والجمهور، فيما دخل النادي الاسكتلندي لتحسين موقفه في المجموعة، بعدما لم يحصد سوى نقطة واحدة خلال الجولات الثلاثة السابقة بالتعادل مع ألبورغ الدنمركي.

 

واهتزت آمال الشياطين الحمر سريعا بعدما سجل ماكدونالد الهدف الأول في الدقيقة 13 لأصحاب الأرض، بعدما تلقى الكرة داخل منطقة الجزاء بعيدا عن مدافعي مانشستر يونايتد، وسدد الكرة بعدها من فوق الحارس بن فوستر المتقدم عن مرماه.

 

وفشل مانشستر يونايتد في تعديل النتيجة طوال الشوط الأول، رغم محاولات البرتغالي كريستيانو رونالدو لاختراق دفاع سيلتيك، بالإضافة إلى تسديدات الأرجنتيني كارلوس تيفيز وريو فيرديناند، التي لم تجد طريقا داخل شباك أصحاب الأرض.

 

وأشرك المدير الفني الاسكتلندي أليكس فيرجسون مهاجمه البلغاري ديميتار برباتوف بدلا من لاعب الوسط الفرنسي لويس ناني، في محاولة لزيادة فعالية خط هجوم مانشستر يونايتد، وكاد الشياطين الحمر يدركوا التعادل في الدقيقة 56 عندما سدد الصربي فيديتش برأسه داخل منطقة الجزاء، إلا أن دفاع سيلتيك شتت الكرة قبل أن تتخطى خط المرمى.

 

وخرج تيفيز من الملعب ليشارك بدلا منه واين روني في الدقيقة 71، في الوقت الذي مال فيه مدرب سيلتيك لإجراء تغييرات تدعم الجانب الدفاعي على حساب الهجومي؛ لتأمين هدف التقدم الذي تم إحرازه في وقت مبكر من الشوط الأول.

 

وواصل الشياطين الحمر هجماتهم على مرمى سيلتيك حتى أحرز الويلزي رايان جيجز هدف التعادل في الدقيقة 84، بعدما فشل حارس المرمى في التصدي لتسديدة رونالدو ليقابلها الويلزي برأسه داخل الشباك.

 

 

 

مباراة مثيرة

 

وفي المباراة الثانية شهدت الدقائق الـ90 إثارة كبيرة من قبل الفريقين اللذين سجل كل منهما هدفين على مدار الشوطين، لتكون المحصلة أربعة أهداف وحصول كل فريق على نقطة التعادل.

 

سجل الإيطالي جيوسيبي روسيي هدف فياريال الأول في الدقيقة 41 من تسديدة على حدود منطقة جزاء البروغ، بعدما تلقى تمريره من زميله روبيرت بيزيز من منتصف الملعب.

 

وعادل النتيجة لصالح البورغ جابي كارث في الدقيقة 54 من تسديدة داخل منطقة الجزاء، إلا أن فياريال تقدم مجددا في الدقيقة 75 بواسطة المكسيكي جويرمو فرانكو، الذي تلقى الكرة بصدره أمام المرمى، قبل أن يسددها بشكل خادع تجاه مرمى أصحاب الأرض.

 

وفقد فياريال تقدمه مجددا في الدقيقة 81، بعدما تعادل البورغ عن طريق أندرس دو من ضربة حرة مباشرة سددها بمهارة داخل شباك النادي الإسباني.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أرسنال "السلبي" يتعادل قبل مواجهة "المان"

 

فشل أرسنال الإنجليزي في تحقيق الفوز على فنربخشة التركي، واكتفى بالتعادل السلبي معه في إطار منافسات الجولة الرابعة للمجموعة السابعة من بطولة دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم.

 

ويحتفظ المدفعجية بالصدارة برصيد 8 نقاط، فيما جمع فنربخشة النقطة الثانية في المركز الأخير. يحتل بورتو المركز الثاني برصيد 6 نقاط، بعد الفوز على دينامو كييف الذي تجمد رصيده عند 5 نقاط في المركز الثالث.

 

وتأثر أرسنال كثيرا بغياب إيمانويل أديبايور وثيو والكوت، حيث إن تواجدهما كان له أثر كبير في انتصار الفريق منذ أسبوعين على نفس الفريق في اسطنبول بخمسة أهداف.

 

وتخشى جماهير المدفعجية من مواصلة عدم الفاعلية الهجومية قبل المواجهة المرتقبة أمام مانشيستر يونايتد السبت المقبل في الدوري الإنجليزي، بعد المستوى المتواضع الذي ظهر عليه اللاعبون.

 

بدأت المباراة سريعة من جانب لاعبي الفريقين دون أن تدخل مرحلة جس النبض، وإن كانت السيطرة نسبيا من جانب المدفعية، مستغلين عاملي الأرض والجمهور لصالحهم، في محاولة منهم لإحراز هدف مبكر يربكون به حسابات المنافس لكن دون جدوى.

 

وأضاع الهولندي روبين فان بيرسي العديد من الأهداف السهلة في اللقاء، التي كانت كفيلة بخروج فريقه فائزا بهذا الشوط، وكانت الفرصة الأولى في الدقيقة الخامسة عندما مرر سيسك فابريجاس كرة بينية ضرب دفاع فنربخشة، ليكون فان بيرسي في وضع انفراد وضعها بغرابة شديدة إلى خارج المرمى.

 

وحاول آرون رامسي أن يجرب حظه فأطلق كرة قوية أرضية زاحفة وجدت طريقها في يد الحارس فولكان دميريل، بعدها اعتمد الأرسنال على تحركات سمير نصري ورامسي، وتوالت التمريرات العرضية واحدة تلو الأخرى لكن دون أدنى خطورة.

 

واصل النحس مطاردته لفان بيرسي؛ ففي الدقيقة 31 تهيأت الكرة له داخل منطقة الجزاء، ليراوغ على أثرها أحد مدافعي الضيوف، ويسدد كرة قوية إلا أنها اصطدمت بالعارضة لتضيع فرصة التقدم لأرسنال.

 

وشعر فنربخشة بخطورة الموقف، وبادل أرسنال الهجمات، وكانت أخطر فرصة عندما أطلق غوكهان غونول قذيفة مدوية تصدى لها الحارس البولندي لوكاس فابيانسكي ببراعة، رد عليه سمير نصري بكرة قوية تصدى لها ديميريل ببراعة لتمر الدقائق المتبقية من الشوط بسلام على الفريقين، وينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

 

ولم تختلف الحال كثيرا في شوط المباراة الثاني عن سابقه، وإن ظهر واضحا أن فنربخشة مال أداؤه للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة للخروج من اللقاء إلى بر الأمان.

 

ومن ضربة حرة مباشرة نفذها الإيفواري حبيب كولو توريه تصدى لها ديميريل ببراعة، بعدها مباشرة أضاع أوغور بورال انفرادا تاما وسط ذهول من قبل الإسباني لويس أراجونيس المدير الفني للفريق.

 

وبعدها لجأ لاعبو الفريقين إلى الخشونة المتعمدة، واعتمد لاعبو الأرسنال على التسديد من خارج منطقة الجزاء على أمل إحراز أهداف منها بعد فشل اللاعبين في اختراق الدفاع التركي المتكتل.

 

وتسيد اللقاء في دقائقها الأخيرة التميرات العشوائية، وانحصر اللعب في وسط الملعب وتنتهي المباراة.

 

وفي مباراة ثانية بالمجموعة ذاتها، حول بورتو البرتغالي تخلفه بهدف إلى فوز بهدفين على دينامو كييف الأوكراني، وينتزع أغلى ثلاث نقاط له في مشوار البطولة، سيطر كييف على مجريات الشوط مستغلا عاملي الأرض والجمهور لصالحه، وحقق المطلوب بالفعل، عندما أحرز أرتيم ميليفسكي الهدف الأول لفريقه.

 

وفي الشوط الثاني، تغيرت الحال كثيرا، وكانت السيطرة الفعلية لبورتو الذي بدت لديه رغبة في اقتناص النقاط الثلاثة، وأحرز رولاندو هدف التعادل، وقبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية قضى لوتشيو جونزاليس على الآمال الأوكرانية بإحرازه للهدف الثاني، ويتم طرده على أثرها لحصوله على الإنذار الثاني بعد أن خلع فانلته احتفالا بالهدف.

 

ليون وبايرن يقتربان من دور الـ16

تعادل فريقا فيورنتينا الإيطالي مع ضيفه بايرن ميونيخ الألماني بهدف لكل منهما في إطار الجولة الرابعة للمجموعة السادسة لدوري أبطال أوروبا.

 

تقدم أصحاب الأرض مبكرا عن طريق الروماني أدريان موتو في الدقيقة 11، وتعادل تيم بوروفسكي للفريق البافاري في الدقيقة 78.

 

التعادل رفع رصيد بايرن إلى ثماني نقاط ليتراجع إلى المركز الثاني، فيما ارتفع رصيد الفريق الإيطالي إلى ثلاث نقاط في المركز الثالث واقترب من توديع البطولة.

 

بدأ فيورنتينا المباراة بقوة ونجح موتو في إحراز هدف التقدم عندما حول كرة ألبرتو جيلاردينو الرأسية بيسراه على يسار مايكل رينزينج حارس مرمى بايرن.

 

وتراجع الفريق الإيطالي للدفاع وسط سيطرة بافارية ولكن دون أي خطورة على مرمى الفرنسي سباستيان فراي.

 

وفي الشوط الثاني هاجم فيورنتينا باحثا عن هدف الاطمئنان ولكن هجمات الفريق لم تكن خطيرة.

 

ولعب الفرنسي فرانك ريبيري كرة بينية اصطدمت بالدفاع الإيطالي لتتهيأ أمام بوروفسكي الذي حولها من مدى قريب داخل المرمى.

 

وفي ليون، أحرز البرازيلي جونينيو هدفا من ركلة حرة في الدقيقة 44، والمدافع الفرنسي أنتوني ريفيلير في الدقيقة 89 ليحقق الفريق فوزا ثمينا على ستاوا بوخارست الروماني.

 

الفوز رفع رصيد ليون إلى ثماني نقاط ليتصدر المجموعة بفارق الأهداف عن بايرن، فيما تجمد رصيد ستاوا عند نقطة واحدة في المركز الأخير ويكون ودع البطولة.

 

ويحل ليون ضيفا على فيورنتينا في الجولة الخامسة، فيما يستضيف بايرن فريق ستاوا.

 

ويحتاج الفريقان الفرنسي والألماني إلى تحقيق التعادل من أجل ضمان الصعود إلى دور الـ16.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

متابعة جديدة من ملاك المنتدى الفعال

 

 

وحشتنى موضوعاتك يا ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
متابعة جديدة من ملاك المنتدى الفعال

 

 

وحشتنى موضوعاتك يا ديدو

 

ياااااااااة فينك اختنا تقوى القلوب بجد وحشتنا مواضيعك وردودك الجميلة , بصراحة كنا مفتقدينك ويارب يكون غيابك عننا كان خير وترجعلنا تنورى منتداكى من جديد

شكرا تقوى القلوب ومستنين منك مواضيعك الرائعة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يا راجل..

 

إنت فين ..

 

وحشتنى جداً جداً جداً..

 

حمد لله على السلامة..

 

طبعاً ملخص فى غاية الروعة..

 

وبصراحة أنا زهقت من حوار فوز اليوفنتوس على الريال..

 

منور يا ديدو..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انت واحشنى اكتر اكتر ياحبيبى ياشيتوس وان شاء الله نكون موجودين دايما , شكرا ليك ياحبيبى

8 مباريات فى دورى أبطال أوروبا

شبح الإصابات يهدد الريال.. ومان يونايتد يطمع في التأهل

تنطلق الثلاثاء منافسات الجولة الخامسة من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بإقامة 8 مباريات غاية في الأهمية والإثارة، تسعى من خلالها جميع الأندية إلى الفوز بالنقاط الثلاثة إما لتعزيز موقعها في مجموعاتها أو لحجز بطاقة التأهل إلى الدور التالي من المسابقة، الأمر الذي سيساهم بشكل كبير في إشعال حدة المنافسة بين جميع الأندية.

 

وتعتبر هذه الجولة هي الحاسمة بالنسبة للكبار في أوروبا؛ حيث إنهم يحاولون اللحاق ببرشلونة الإسباني ويوفينتوس الإيطالي اللذين تأهلا من الجولة الماضية للمسابقة.

 

في المجموعة الخامسة، أصبح أمر التأهل محسومًا بشكل كبير لأهل القمة في المجموعة، وهما مانشيستر يونايتد الإنجليزي وفياريال الإسباني؛ حيث إنهما يتصدران القمة برصيد 8 نقاط لكل منهما، وأصبحا هما الأقرب بشكل كبير من التأهل بعد أن تذيل الثنائي البورغ الدنماركي وسيلتيك الاسكتلندي المجموعة برصيد نقطتين فقط.

 

وعلى ملعب فياريال يستضيف النادي الإسباني نظيره مان يونايتد في مباراة غاية في الأهمية والإثارة، فعلى الرغم من أن الثنائي حجز بطاقة التأهل "نظريا" للدور التالي إلا أن صعوبة تلك المباراة تتمثل في أن السير أليكس فيرجسون المدير الفني للشياطين الحمر يسعى إلى قهر فياريال على أرضه ووسط جمهوره وإلحاق أول هزيمة به على ملعبه.

 

وتحوم الشكوك حول مشاركة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مع مانشستر بسبب تعرضه لإصابة أمام أستون فيلا في الدوري الإنجليزي، بينما يعاني هداف الفريق في هذه المسابقة البلغاري ديميتار برباتوف من مشكلات عضلية ستبعده عن اللقاء مبدئيا، كما يغيب المدافع ويس براون المصاب في كاحله.

 

ونفس الحال ينطبق على فياريال الذي يفتقد هو الآخر لعنصرين هجوميين مهمين هما خوسيبا لورنتي والتركي نهاد قهوجي، إلا أن الهداف الدولي الإيطالي جوسيبي روسي سيكون متواجدًا لمواجهة ناديه السابق.

 

أما المباراة الثانية في المجموعة فستجمع بين البورغ الدنماركي وسيلتيك الاسكتلندي وهو بمثابة لقاء تحصيل حاصل، فعلى الرغم من أن آمالهما ضعيفة في التأهل إلا أنهما يعقدان أملا في حال تحقيق أي منهما للفوز على الآخر يقابله سقوط المان أو فياريال.

 

 

 

احتمالات واردة

ولا تزال الاحتمالات متوافرة في المجموعة السادسة رغم تصدر كل من ليون الفرنسي وبايرن ميونيخ الألماني المجموعة برصيد 8 نقاط، مقابل 3 نقاط لفيورنتينا الإيطالي ونقطة واحدة لستيوا بوخارست الروماني.

 

فعلى ملعب "اليانز ارينا"، يلعب بايرن ميونيخ في مواجهة سهلة تعتبر بمثابة "نزهة " أمام ستيوا بوخارست الذي فقد الأمل في التأهل.

 

ويعيش بايرن حالة فنية جيدة، والدليل فوزه الكبير على اينرجي كوتبوس 4-1 في الدوري المحلي، في مباراة استعرض فيها إمكاناته الهجومية بقيادة نجمه الفرنسي المتألق فرانك ريبيري.

 

ويعود إلى تشكيلة بايرن المهاجم لوكاس بودولسكي الذي لا يتوقع أن يلعب أساسيًّا، بينما تعرض الأرجنتيني مارتن ديميكيليس لإصابة طفيفة.

 

وفي المجموعة نفسها، يخوض فيورنتينا الإيطالي مباراة مصيرية أمام ليون الفرنسي بإيطاليا، ويعرف أصحاب الأرض أن التعادل سيضعهم خارج المسابقة، لذا سيكون شعارهم الفوز ولا شيء سواه، وهو هدف ليون نفسه الساعي إلى البقاء في صدارة المجموعة رغم المشاكل الدفاعية التي تعرض لها مؤخرا بسبب الإصابات التي أبعدت ماتيو بودمير وفرنسوا كلير والإيطالي فابيو جروسو، الأمر الذي سيجعله يخوض اللقاء بحذر.

 

 

 

المدفعجية في أزمة

ويضع أرسنال هدفًا مزدوجًا عندما يستقبل دينامو كييف الأوكراني على "استاد الإمارات" في المجموعة السابعة، ويمر الفريق اللندني بفترة حرجة جدا، وقد كانت الصدمة كبيرة على جمهوره عندما سقط بثلاثية نظيفة أمام مانشستر سيتي؛ لذا فإن الفوز سيعيده إلى الحياة ويبعث به نحو الدور ثمن النهائي في المسابقة القارية، أما دينامو كييف فإنه يعلم جيدا أن الخسارة ستعني خروجه نهائيا من المسابقة.

 

وهو الحال نفسه الذي سينطبق على لقاء بورتو البرتغالي مع فنربخشة التركي، ويملك أرسنال 8 نقاط مقابل 6 لبورتو البرتغالي و5 نقاط لدينامو كييف ونقطتين لفنربخشه التركي.

 

نأتي لآخر المجموعات وهي المجموعة الثامنة، ويحل ريال مدريد ضيفا على باتي بوريسوف البيلاروسي في مباراة كان يفترض أن تكون نزهة للضيوف لولا المشاكل الطارئة التي عصفت بصفوفهم.

 

ويخوض النادي الملكي لقاء اليوم وهو ملغم بالإصابات؛ حيث يعاني من غياب كل من الهولندي رود فان نيستلروي وآريين روبن والإيطالي فابيو كانافارو، وقد تكون الفرصة متاحة أمام عودة الأرجنتيني الآخر خافيير سافيولا للعب أساسيًّا من جديد.

 

أما يوفينتوس الإيطالي فإنه سيخوض لقاءه أمام زينيت سان بطرسبرج الروسي بدون قوته الضاربة بعد أن حجز بطاقة التأهل، في حين أن زينيت سيعتمد على تفجير المفاجأة والفوز باللقاء لتعزيز موقفه وتكون مباراته الأخيرة أمام الريال على حجز البطاقة الثانية.

تم تعديل بواسطه ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كلوزه وطوني يقودان بايرن ميونخ للدور التالي

تأهل بايرن ميونيخ الألماني وليون الفرنسي إلى الدور التالي من المجموعة السادسة، ضمن منافسات الجولة الخامسة من بطولة دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، تقاسم الثنائي بايرن ميونيخ وليون الصدارة برصيد 11 نقطة، إلا أن القمة جاءت من نصيب الفريق الألماني لفارق الأهداف، ويخرج بذلك من المسابقة كل من فيورنتينا الإيطالي وستيوا بوخاسرت الروماني.

 

على ملعب "أليانز أرينا" انتظر بايرن حتى الشوط الثاني، ليفتتح التسجيل رغم الفرص الكثيرة التي سنحت له في الشوط الأول، خصوصا لمهاجمه الإيطالي لوكا طوني، وجاء الفرج للفريق البافاري بهدف لميروسلاف كلوزه إثر تمريرة عرضية من الإيطالي ماسيمو أودو فشل الفرنسي فرانك ريبيري في إيداعها برأسه داخل الشباك الرومانية.

 

جاءت الدقيقة 57 ليتمكن كلوزه من إحراز التقدم عندما تلقى الكرة وأسكنها الشباك، محرزا هدف التقدم، ليفرض بعدها الفريق البافاري سيطرته على مجريات اللقاء.

 

وبعدها بأربع دقائق عوض طوني إخفاقاته في الشوط الأول بإحرازه للهدف الثاني، عندما وضع كرة رأسية في الشباك بعد تمريرة رأسية من كلوزه، الذي أضاف بنفسه الثالث عندما استلم تمريرة متقنة من ريبيري في ظهر المدافعين، فلعب الكرة مباشرة في الشباك في الدقيقة 73، مسجلا هدفه الشخصي الثاني في اللقاء والثالث في المسابقة هذا الموسم.

 

وفي مباراة ثانية، عاد ليون من ملعب "أرتيميو فرانكي" ببطاقة التأهل إلى الدور ثمن النهائي للمرة السادسة على التوالي، بعدما حسم مواجهته مع مضيفه فيورنتينا الذي أنهى مشاركته الأولى في المسابقة الأم منذ موسم 1999-2000 مبكرا، ليكتفي بمنافسة ستيوا بوخارست على المركز الثالث المؤهل إلى مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

 

وافتتح الكاميروني جان ماكون التسجيل لليون، عندما استلم كرة عرضية من الهداف كريم بنزيمة فأودعها على يمين الحارس الفرنسي سيباستيان فراي، ثم عزز بنزيمة نفسه لتقدم بطل فرنسا بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 27 بتسديدة من خارج المنطقة.

 

ونجح فيورنتينا في تقليص الفارق في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بفضل رأسية من هدافه ألبرتو جيلادينو إثر عرضية من الأرجنتيني ماريو ألبرتو سانتانا.

 

وستكون الجولة الأخيرة في العاشر من الشهر المقبل مهمة لتحديد بطل المجموعة، إذ سيحل بايرن ضيفا على ليون.

 

فوز "قيصري" للمدفعجية.. وبورتو يصعق فناربخشة

حجز أرسنال الإنجليزي وبورتو البرتغالي بطاقتي التأهل إلى المرحلة التالية من بطولة دوري الأبطال الأوروبي، بعد الانتهاء من منافسات الجولة الخامسة للمجموعة السابعة للمسابقة، تصدر المدفعجية المجموعة برصيد 11 نقطة.. يليه بورتو برصيد 9 نقاط، ليخرج الثنائي دينامو كييف الأوركراني وفناربخشة من المسابقة قبل جولة من النهاية.

 

على ملعب الإمارات، تغلب أرسنال الإنجليزي على ضيفه دينامو كييف الأوكراني بهدف يتيم أحرزه الدنمركي البديل نيكلاس بيندتنر في الدقيقة 86 من عمر اللقاء، ليحجز بطاقة التأهل إلى الدور التالي وسط أفراح إنجليزية.

 

بدأت المباراة سريعة من جانب أرسنال الذي فرض سيطرته على مجريات الشوط، مستغلا عاملي الأرض والجمهور لصالحه، وبدت لدى لاعبيه رغبة في إحراز هدف مبكر يربكون به حسابات المنافس.

 

اعتمد أرسين فينجر المدير الفني للمدفعجية على تحركات المكسيكي كارلوس ألبيرتو فيلا في الجبهة اليسرى، الذي كان بمثابة مصدر إزعاج لمدافعي دينامو كييف، في حين اعتمد الضيوف على تحركات الغيني إسماعيل بانجورا الذي أرهق دفاع أرسنال طوال مجريات الشوط.

 

كما تمكن المغربي بدر القدوري مدافع دينامو كييف من إحكام الرقابة اللصيقة على مهاجمي أرسنال وتحديدا الهولندي روبين فان بيرسي، الذي فشل في اختراق الدفاع الأوكراني.

 

وأضاع أرسنال فرصة التقدم عندما مرر فيلا كرة عرضية من الجبهة اليسرى مرت من أمام المدافعين مرور الكرام، وكذلك حارس المرمى سددها نيفيس دينيلسون مباشرة إلى خارج المرمى، على الرغم من أن المرمى كان خاليا من حارسه.

 

 

 

ومن خطأ واضح لويليام جالاس أهدى الكرة إلى بانجورا، الذي توغل بها إلى داخل منطقة الجزاء، ليصبح في وضع شبه انفراد بالحارس ألمونيا سددها قوية اصطدمت بالقائم الأيمن ومنه إلى خارج المرمى.

 

 

 

وقبل أن يلفظ الشوط أنفاسه الأخيرة ألغى حكم اللقاء هدفا للأرسنال، عندما تلقى جالاس الكرة ووضعها مباشرة في الشباك، إلا أن الحكم احتسبها تسللا وينتهي الشوط الأول.

 

 

 

وفي الشوط الثاني، كثف دينامو كييف من هجماته، وهي نفس الحال التي انطبقت على أرسنال الذي هاجم بضراوة بحثا عن هدف يتيم في اللقاء يحسم به بطاقة التأهل إلى الدور التالي.

 

وأضاع دينامو كييف العديد من الفرص السهلة إلى أن جاءت فرصة خطيرة لأرسنال عندما مرر فان بيرسي كرة أرضية زاحفة لم تجد المتابع وسط ذهول من الجهاز الفني للفريق.

 

أجرى فينجر تغييرا تكتيكيا بنزول الدنمركي نيكلاس بيندتنر بدلا من رامسي، في محاولة منه لتنشيط الناحية الهجومية، وتحقق مراد فينجر بالفعل في الدقيقة 86، عندما تهيأت له الكرة لينطلق بها بيندتنر ويسدد كرة صاروخية في الشباك، محرزا هدف التقدم، وهو يعتبر الهدف رقم 150 في تاريخ مشاركات أرسنال في دوري أبطال أوروبا.

 

وفي الدقيقة الأخيرة من اللقاء أشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء في وجه أولكسندر ألييف، وتمر الدقائق المتبقية من اللقاء بسلام على المدفعجية، وينهي بعدها الحكم المباراة.

 

وفي تركيا، قاد البرتغالي ليساندرو لوبيز ناديه بورتو للفوز على فناربخشة التركي بهدفين لهدف أحرزهما في الدقيقتين 19 و28 من زمن الشوط الأول في شوط تسيده الضيوف، أما الشوط الثاني فكانت الغلبة فيه لفناربخشة، وتحقق مراده بالفعل بإحرازه لهدف في الدقيقة 63 عن طريق كاظم كاظم.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

911218799.jpg

 

الريال يرافق يوفنتوس إلى دور الـ16 الأوروبي

لحق ميلان الإيطالي بيوفنتوس الإيطالي إلى دور الـ16 ببطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد تغلبه على باتي بوريسوف (من روسيا البيضاء)، بعدما تغلب عليه بهدف للا شيء، في المباراة التي أقيمت بينهما الثلاثاء في روسيا البيضاء، ضمن المرحلة الخامسة قبل الأخيرة في المجموعة الثامنة ببطولة دوري أبطال أوروبا.

 

أحرز هدف المباراة الوحيد النجم راؤول جونزاليس في الدقيقة السابعة من عمر اللقاء؛ ليرفع رصيد فريقه إلى 9 نقاط.. يضمن بها التأهل رسميا لدور الـ16 خلف يوفنتوس، الذي تعادل سلبيا مع سان بطرسبرج الروسي بدون أهداف في نفس اليوم أيضا.

 

وعادل الهدف الذي أحرزه راؤول الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في مختلف الكؤوس الأوروبية، الذي كان يملكه مهاجم ميلان ومنتخب إيطاليا فيليبو إينزاجي، بتسجيله هدف الفوز في اللقاء والهدف رقم 64 في مختلف الكؤوس الأوروبية.

 

وعزز راؤول أيضا رقمه القياسي في المسابقة الأم بتسجيله هدفه الثاني والستين في الصدارة بفارق هدفين عن زميله في النادي الملكي الهولندي رود فان نيستلروي، الذي لن يتمكن من اللحاق به هذا الموسم؛ لأنه سيغيب حتى نهايته بسبب الإصابة.

 

وعلى ملعب "بتروفسكي ستاديوم"، وفي نفس المجموعة، تعادل زينيت سان بطرسبرج الروسي بطل مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي مع ضيفه يوفنتوس الإيطالي صفر-صفر.

 

 

 

وأسدى يوفنتوس، الذي كان ضمن تأهله إلى الدور الثاني في الجولة السابقة، خدمة لريال مدريد الإسباني، الذي حجز البطاقة الثانية عن هذه المجموعة، بعد خروجه فائزا مع ضيفه باتي بوريسوف البيلاروسي.

 

وكان من المرجح أن يتم تأجيل هذه المباراة بسبب الانفجار الذي هز سان بطرسبرج صباح اليوم؛ لكن الاتحاد الأوروبي أبقى على الموعد المقرر.

 

فياريال يرافق مانشستر يونايتد إلى ثمن نهائي أبطال أوروبا

تأهل فياريال الإسباني إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما تعادل مع ضيفه مانشستر يونايتد الإنجليزي حامل اللقب سلبيا، في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

 

وكان التعادل السلبي كافيا للفريقين لحسم بطاقتي المجموعة، لتكون الجولة الأخيرة في العاشر من الشهر المقبل لتحديد صاحب المركز الأول؛ لأنهما يتعادلان حاليا بعدد النقاط (9 لكل منهما) والفريق الإنجليزي يتصدر بفارق الأهداف.

 

وحافظ مانشستر الفائز باللقب في مناسبتين تحت التسمية الجديدة (1999 و2008) ومرة واحدة في الصيغة القديمة (1968)، على سجله الخالي من الهزائم في المسابقة الأم للمباراة الثامنة عشرة على التوالي؛ أي منذ مايو/أيار 2007، عندما خسر في نصف النهائي أمام ميلان الإيطالي.

 

وواصل فياريال، الذي لعب بعشرة لاعبين بعد طرد خوان كابديفيلا (82) تألقه الأوروبي على ملعب "ال مادريجال"، وحافظ على سجله الخالي من الهزائم على أرضه للمباراة الرابعة عشرة على التوالي والخامسة والعشرين في آخر 26 مباراة.

 

وفشل الفريقان في فك صيامهما عن التسجيل في مواجهة بعضهما، بعدما انتهت المباريات الثلاث السابقة بينهما بالتعادل السلبي أيضا، وهما التقيا في الدور الأول خلال موسم 2005-2006، وتعادلا ذهابا وإيابا صفر-صفر، عندما حل فريق "الشياطين الحمر" حينها في المركز الأخير في المجموعة، ليسجل أسوأ مشاركة له في هذه المسابقة منذ عام 1995.

 

وفي إطار مباريات نفس المجموعة فاز البورج الدنمركي مع ضيفه سلتيك الاسكتلندي بهدفين مقابل هدف، وسجل البرازيلي كاكا هدف فريقه الأول في الدقيقة 73، وجاري كالدويل في الدقيقة 87 بطريق الخطأ في مرماه هدفي البورج، وباري روبسون هدف سلتيك الوحيد في الدقيقة 53.

تم تعديل بواسطه ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صراع ساخن بين تشيلسي وبوردو.. الإنتر يسعى للتأهل

تختتم الأربعاء منافسات الجولة الخامسة من بطولة دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم في المجموعات الأربعة الأولى للمسابقة، وتسعى من خلالها الأندية إلى حجز بطاقة التأهل للدور التالي، فلم يحسم التأهل في تلك المجموعات سوى برشلونة الإسباني الذي سيدخل اللقاءات القادمة على اعتبار أنها بمثابة تحصيل حاصل.

 

وتعتبر المجموعة الأولى الأكثر سخونة، إذ يبلغ الفارق بين تشلسي الإنجليزي المتصدر وكلوج الروماني الأخير 3 نقاط فقط الأمر الذي سيشعل حدة المنافسة بين جميع الأندية.

 

ففي فرنسا يستضيف بوردو نظيره تشيلسي الإنجليزي في لقاء من طابع خاص، فالأول يسعى لاستغلال عاملي الأرض والجمهور لصالحه، أما الثاني فيسعى إلى الخروج من اللقاء إلى بر الأمان بأي شكل من الأشكال.

 

ويعتمد بوردو بشكل رئيس على نجمه المتألق يوان جوركوف المعار من ميلان الإيطالي، والذي رأى أن التعادل الأخير مع رين بهدفين لكل منهما في الدوري جاء محفزا قبل لقاء تشلسي.

 

وسيعود الحارس الأساسي أولريخ راميه إلى صفوف الفريق بعد شفائه من آلام في معدته، جعلت من ماتيو فالفيرد الحارس الاول في المباريات الأخيرة.

 

وفي حال خسارة تشلسي، ستكون أشبه بكارثة للبرازيلي لويز فيليبي سكولاري الذي تأهل إلى الدور الثاني في المواسم الستة الماضية، خاصة أنه أكد أنه من السهل الفوز خارج الحدود الإنجليزية ويسعى لتحقيق النقاط الثلاثة للتأهل إلى الدور الثاني.

 

أما روما الإيطالي الوصيف، والذي عاد بقوة بعد فوزه الساحق على تشلسي 3-1 في الجولة الماضية، فيحل ضيفا ثقيلا على كلوج الروماني الذي لا أمل له بالاستمرار سوى الفوز.

 

وكان كلوج أعلن بقوة عن قدومه إلى هذه المسابقة بفوزه على أرض روما بالذات 2-1 في الجولة الافتتاحية، بهدفين للأرجنتيني خوان كوليو.

 

وفي المجموعة الثانية، سيضمن فوز إنتر ميلان الإيطالي على ضيفه باناثينايكوس اليوناني تصدره المجموعة والتعادل يكفيه لبلوغ الدور الثاني، لكن الفريق اليوناني لن يكون لقمة سائغة، خصوصا بعد انتصاره المدوي في الجولة الماضية على أرض بريمن الألماني 3-صفر.

 

وكان مدرب إنتر البرتغالي جوزيه مورينيو توقع في أيلول/ سبتمبر الماضي، بعد تعادل فريقه أمام ضيفه بريمن، أن نجوم الإنتر سيضمنون تأهلهم إلى الدور الثاني قبل خوض الجولة الأخيرة على أرض بريمن.

 

ويبدو إنتر في حالة معنوية مريحة بعد فوزه على يوفنتوس بهدف نظيف في "دربي إيطاليا"، والذي وصفه رئيسه ماسيمو موراتي بأنه اللقاء الأجمل لإنتر هذا الموسم.

 

ويتوقع أن يشارك البرازيلي أدريانو إلى جانب السويدي زلاتان إبراهيموفيتس في خط الهجوم، وهو ما ألمح إليه المدرب البرتغالي بعد مباراة اليوفي.

 

ويأمل أنورثوزيس القبرصي أن تستمر قصته الخرافية، وتحقيق الفوز على ضيفه بريمن كي يعزز من آماله في التأهل للمرة الأولى في تاريخه إلى الدور الثاني.

 

وفي المجموعة الثالثة، يحل برشلونة ضيفا على سبورتينج لشبونة بعد أن هزمه ذهابا 3-1 في افتتاح المجموعة، غير أن إصابة لاعب وسطه الأرجنتيني ليونيل ميسي، يمكن أن تشكل عقبة للفريق الكاتالوني في طريق تأهله إلى الدور الثاني.

 

وتقتصر آمال شاختار بالحلول ثالثا والانتقال إلى مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي، لذا سيكون فوزه أو تعادله مع ضيفه بازل السويسري كافيا لتحقيق مراده.

 

ويبدو أتلتيكو مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي في وضع مريح في المجموعة الرابعة، إذ يملك كل منهما 8 نقاط مقابل 3 لمرسيليا الفرنسي وآيندهوفن الهولندي.

 

ويستقبل ليفربول، حامل لقب عام 2005، مرسيليا الذي عاد إلى خط المنافسة بفوزه الساحق على آيندهوفن 3-صفر في الجولة الرابعة.

 

ويعول ليفربول على عودة قائده ستيفن جيرارد بعد غيابه لإصابة عضلية في فخذه، عن مباراة فولهام في الدوري ومباراة بلاده الودية مع ألمانيا (2-1)، ويرى بينيتز أن عودة جيرار ضرورية لإعادة تشكيل الثنائي الذي ساهم بتسجيل أكثر من 50 هدفا الموسم الماضي.

 

ويستقبل أتلتيكو المتصدر بفارق الأهداف عن ليفربول، آيندهوفن الأخير في لقاء يسعى من خلاله النجوم الإسبان إلى حسم التأهل من خلال الفوز.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكراً ديدو..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكرا لمتابعتك للموضوع حبيبى شيتوس الجميل

 

قلق في أتليتكو مدريد من رحلة مارسيليا في دوري الأبطال

يعيش القائمون على نادي أتليتكو مدريد حالة من القلق عقب التهديدات التي تم إرسالها على لسان مشجعين لنادي مارسيليا الفرنسي إلى مقر النادي، وتتوعد فريق الكرة في رحلته الأسبوع المقبل إلى المدينة الفرنسية في إطار دوري أبطال أوروبا.

 

وذكرت صحيفة آس الإسبانية في عددها يوم الثلاثاء إلى أن النادي الإسباني قرر مخاطبة وزارة الداخلية الإسبانية للإعراب عن قلقهم من رحلتهم المقبلة لمارسيليا، وإيصال رسالة مماثلة للأجهزة الأمنية الفرنسية قبل خوض المباراة المرتقبة بين الفريقين يوم الثلاثاء المقبل.

 

ويأمل القائمون على أتليتكو مدريد في تفقد التعزيزات الأمنية التي ستصاحب فريقهم والوفد الإعلامي المصاحب في مارسيليا منذ وصولهم مطار مارسيليا، وفي الفندق المخصص لهم، وأيضا في ملعب فيليدروم الذي سيستضيف اللقاء، كما قرر النادي الإسباني عدم سفر أي مشجع في تلك الرحلة، حفاظا على سلامتهم عقب التهديدات التي تلقاها النادي.

 

ويشير التقرير إلى أن أتليتكو مدريد استقبل حتى يوم الجمعة الماضي ما يقرب من 200 رسالة تهديد إلكترونية إلى جانب رسائل فاكس، تتوعد الفريق في رحلته المقبلة ردا على أحداث مباراة الفريقين في الأول من أكتوبر الماضي بمدريد، والتي عرفت مصادمات بين قوات الأمن ومشجعي النادي الفرنسي.

 

وقد اتهمت بعض رسائل التهديد النادي الإسباني بالعنصرية، كما توعدت رسائل أخرى بقتل 8 إسبان في مارسيليا، وذلك بعدد سنوات السجن التي تنتظر الفرنسي سانتوس ميراسييرا الذي تم القبض عليه في مدريد على خلفية أحداث مباراة أكتوبر الماضي.

 

وينتظر ميراسييرا الحكم النهائي في قضيته يوم الأربعاء بمدريد وسط ترقب كبير من الجانبين الإسباني والفرنسي، حيث يواجه المشجع الفرنسي تهمتي إثارة الشغب والتعرض لرجال الأمن في مصادمات أدت إلى إصابات، وفي حال إدانته سيقضي ميراسييرا عقوبة السجن لثماني سنوات، إضافة إلى غرامة 1200 يورو، ومنعه من دخول ملاعب الكرة لمدة ثلاث سنوات.

 

وستعرف محاكمة ميراسييرا حسب وصف آس ترقبا واسعا، وخاصة على الصعيد الأمني خوفا من حدوث مصادمات مماثلة بين متعصبين للنادي الإسباني ونظرائهم من مارسيليا أمام مقر المحكمة، وتذكر الصحيفة أيضا أن البلجيكي إيريك جيريتس المدير الفني للفريق الفرنسي ينوي حضور محاكمة ميراسييرا دعما له.

 

ويقول جيريتس: "في حال الحكم بإدانته -وهو وما أعتبره صادما- سأسافر بشكل عاجل إلى مدريد حتى يشعر ميراسييرا بدعم الجميع المباشر والفوري له من قبل الفريق بأكمله".

 

وتأتي الأجواء المشحونة التي تصاحب مواجهة أتليتكو المقبلة رغم ضمان النادي الإسباني صعوده إلى الدور المقبل من دوري أبطال أوروبا، وتأكد خروج نظيره الفرنسي من أجواء البطولة؛ إلا أن النادي الإسباني يسعى لإنهاء الدور الأول بطلا لمجموعته على حساب منافسه الإنجليزي ليفربول الذي يشاطره الصدارة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تشيلسي وروما معرضان للخروج المبكر من بطولة أوروبا

 

لن يكون فريقا تشيلسي الانجليزي وروما الايطالي بمأمن عن الخروج المبكر من الدور الاول لمسابقة دوري ابطال اوروبا عندما يستضيفان كلوج الروماني وبوردو الفرنسي على الترتيب في الجولة الأخيرة من منافسات دور المجموعات.

 

ويتصدر روما المجموعة الأولى برصيد 9 نقاط مقابل 8 لتشيلسي و7 لبوردو و4 لكلوج.

 

وتبدو المعادلة واضحة امام فريقي العاصمتين الايطالية والانجليزية، فالفوز يضمن لهما بطاقة الدور الثاني وحتى التعادل بالنسبة الى روما. اما تشيلسي فان تعادله مع كلوج قد يكلفه غاليا في حال نجح بوردو في التغلب على روما في عقر دار الاخير.

 

واكد البرازيلي لويز فيليبي سكولاري مدرب تشيلسي عن ثقته التامة بقدرة فريقه على التغلب على كلوج وبلوغ الدور الثاني مؤكدا بان لا امل على الاطلاق لمنافسه بتحقيق المفاجأة.

 

وقال سكولاري: "خروج تشيلسي من الدور الاول لن يتحقق، لا اعتقد بان اي شخص عاقل يفكر بهذا الامر، انا واثق من قدرة فريقي على بلوغ الدور الثاني".

 

ولم يحقق تشيلسي نتائج جيدة في الاونة الاخيرة بعد انطلاقة قوية خصوصا في الدوري المحلي حيث تعرض لهزيمتين على ارضه امام ليفربول صفر-1 وامام ارسنال 1-2 بعد ان كان ملعب "ستانفورد بريدج" قلعة يصعب العودة منها بثلاث نقاط.

 

ويعول تشيلسي كثيرا على مهاجمه الفرنسي نيكولا انيلكا الذي سجل 15 هدفا هذا الموسم منها 13 في الدوري المحلي فيما سيفتقد جهود لاعب وسطه الدولي فرانك لامبارد لطرده في المباراة الاخيرة ضد بوردو.

 

وفي المجموعة الثانية، يخوض انتر ميلان الايطالي مباراته ضد مضيفه فيردر بريمن الالماني باعصاب هادئة بعد ان ضمن التأهل وقد يريح المدرب البرتغالي القدير جوزيه مورينيو بعض لاعبيه الاساسيين علما بانه لم يضمن حتى الان المركز الاول في المجموعة التي يتصدرها برصيد 8 نقاط مقابل 7 لباناثينايكوس اليوناني و7 لانورثوزيس القبرصي و4 لبريمن.

 

وستكون المواجهة قوية بين باناثينايكوس وانورثوزيس لحسم البطاقة الثانية. ويعاني انورثوزيس من مشاكل ادارية بعد استقالة رئيس النادي اندرياس بانتيلي بعد ايام على توقيفه من قبل الشرطة المحلية في اطار تحقيقات تقوم بها حول اختلاس اموال واتهامات وجهها له اعضاء في مجلس ادارة النادي.

 

وفي المجموعة الثالثة حسمت الامور حيث بلغ برشلونة الاسباني وسبورتينج لشبونة الدور الثاني وضمن شاختار دانيتسك الاوكراني اكمال المشوار في مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي في حين خرج بال السويسري نهائيا.

 

وفي الجولة الاخيرة الهامشية يلعب برشلونة مع شاختار دانيتسك، وسبورتينج مع بال.

 

وفي المجموعة الرابعة، يتنافس اتلتيكو مدريد الاسباني وليفربول اللذان ضمنا بلوغ الدور الثاني ايضا على حسم صدارة المجموعة وكلاهما يملك 11 نقطة مع افضلية لاتلتيكو مدريد في حال تحقيق نتيجة مماثلة في الجولة الاخيرة.

 

ويحل ليفربول ضيفا على ايندهوفن على ملعب "فيليبس شتاديوم"، واتلتيكو ضيفا على مرسيليا على ملعب "فيلودروم".

 

أما في منافسات المجموعات من الرابعة وحتى الثامنة والمقرر اقامتها يوم الأربعاء فلن تشهد الجديد بعدما ضمنت ثمانية فرق التأهل، وستكون المباريات بغرض تحديد ترتيب الفرق وكذلك الفرق صاحبة المركز الثالث المؤهل لكأس الاتحاد الاوروبي.

 

والثمانية فرق التي تأهلت من هذه المجموعات هي مانشستر يونايتد الانجليزي وفياريال الاسباني (عن المجموعة 5) وبايرن ميونيخ الالماني واولمبيك ليون الفرنسي (عن المجموعة 6) وارسنال الانجليزي وبورتو البرتغالي (عن المجموعة 7) ويوفنتوس الايطالي وريال مدريد الاسباني (عن المجموعة 8).

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

دور ال 16 لدورى أبطال أوروبا :

ثلاث مواجهات إنجليزية-إيطالية في دوري أوروبا

أسفرت قرعة الدور الـ16 لدوري أبطال أوروبا عن 3 مواجهات نارية الأولى بين إنتر ميلان الإيطالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي حامل اللقب، والثانية بين تشيلسي الإنجليزي وصيف بطل النسخة الأخيرة ويوفنتوس الإيطالي، والثالثة بين ريال مدريد الإسباني حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة (9) وليفربول الإنجليزي.

 

كما أسفرت القرعة التي سحبت يوم الجمعة في مدينة نيون السويسرية عن مواجهة لا تقل عن الثلاثة السابقين، حيث سيواجه روما الإيطالي مع أرسنال الإنجليزي وصيف بطل عام 2006، فيما حظي برشلونة الإسباني بطل عام 2006 وبايرن ميونيخ الألماني باختبارين سهلين نسبيا؛ حيث أوقعتهما القرعة في مواجهة ليون الفرنسي وسبورتينج لشبونة البرتغالي على التوالي.

 

وفي المباراتين الأخريين يلتقي فياريال الإسباني مع باناثينايكوس اليوناني، وأتليتكو مدريد الإسباني مع بورتو البرتغالي.

 

وتفادى الاتحاد الأوروبي في القرعة مواجهة مباشرة بين فريقين من بلد واحد أو كانت في مجموعة واحدة في دور المجموعات، وستستفيد الفرق التي تصدرت مجموعاتها في الدور الأول من خوض مباريات الإياب على أرضها، وهي مانشستر يونايتد، ويوفنتوس، وليفربول، وبورتو، وباناثينايكوس، وروما، وبرشلونة، وبايرن ميونيخ.

 

وينتظر مانشستر يونايتد الساعي إلى لقبه الثاني على التوالي والرابع في تاريخه بعد أعوام 1968 و1999 و2007 اختبارا صعبا أمام إنتر ميلان الطامح إلى لقبه الثالث في تاريخه والأول بعد عامي 1964 و1965.

 

وستتجدد المواجهة بين مدربي الفريقين السير أليكس فيرجسون والبرتغالي جوزيه مورينيو الذي سيعود للمرة الأولى إلى استاد "أولدترافورد" منذ تخليه عن تدريب تشيلسي عام 2007.

 

من جهته سيكون تشيلسي -وصيف بطل النسخة الأخيرة- على موعد مع اختبار إيطالي صعب أيضا عندما يلتقي مع يوفنتوس بطل 1985 و1996، وهي مواجهة ستشهد عودة مدرب السيدة العجوز كلاوديو رانييري لمواجهة فريقه السابق تشيلسي الذي تخلى عن إدارته الفنية عام 2004.

 

وعانى تشيلسي الأمرين لبلوغ الدور ثمن النهائي، وهو انتظر الجولة السادسة الأخيرة لخطف بطاقته، فيما كان يوفنتوس أول المتأهلين في الجولة الرابعة.

 

وإذا كان تشيلسي لم يواجه فرقا من العيار الثقيل في الدور الأول بحكم مواجهته روما وبوردو الفرنسي وكلوج الروماني، فإن يوفنتوس أزاح من طريقه عقبة ريال مدريد بالفوز عليه ذهابا وإيابا.

 

وقال رانييري: "ثلاث مواجهات إيطالية-إنجليزية مثيرة في دور الـ16. بخصوص مواجهتنا لتشيلسي سنحاول حرمان تشيلسي من مواصلة مشواره. رئيس النادي اللندني الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش يتمنى إحراز لقب المسابقة الأوروبية وفشله في ذلك سيكون مأساة. لا أقول بأنني سعيد، لكن المواجهة قوية ورائعة. يجب أن نكون في قمة مستوانا".

 

من جانبه، أعرب مدرب روما لوتشيانو سباليتي عن ارتياحه لمواجهة أرسنال، وقال: "أنا مرتاح جدا، علينا أن نبرهن على قوتنا وقيمتنا. أنا معجب بسياسة أرسنال، لديهم العديد من اللاعبين الشباب الذين سيصبحون أبطالا كبارا، وهم من الآن يحظون باهتمام أكبر الأندية الأوروبية".

 

ويلتقي ريال مدريد مع ليفربول حامل اللقب 5 مرات في قمة ساخنة ستكون فيها الفرصة مناسبة للنادي الملكي للثأر من الفريق الإنجليزي الذي تغلب عليه في نهائي عام 1981.

 

وأوضح المدير الرياضي لريال مدريد الصربي بردراج ميياتوفيتش: "لدينا ثقة كبيرة، في الوقت الحالي أكدنا تفوقنا على الأندية الإنجليزية، بالإضافة إلى أنه إذا أراد فريق ما الذهاب بعيدا في المسابقة فمن الأفضل أن يتخلص من الفرق القوية مبكرا. نحن قادرون على القيام بذلك، نتمنى أن نقدم عروضا جيدة في المسابقة الأوروبية، ولدينا الوقت الكافي للاستعداد للدور ثمن النهائي".

 

ويخوض برشلونة الساعي إلى لقبه الثالث بعد عامي 1992 و2006 اختبارا سهلا نسبيا أمام ليون بالنظر إلى المستوى الرائع الذي يقدمه النادي الكتالوني هذا الموسم مقارنة مع ليون الذي تراجعت نتائجه في الآونة الأخيرة.

 

وكان الفريقان قد التقيا في الدور الأول العام الماضي، وفاز برشلونة 3-صفر ذهابا في "كامب نو"، وتعادلا 2-2 إيابا في ليون.

 

وبدوره تنتظر بايرن ميونيخ حامل اللقب 3 مرات مهمة سهلة نسبيا أمام سبورتينج لشبونة، وتصدر الفريق البافاري مجموعته عن جدارة، فيما حل سبورتينج ثانيا خلف برشلونة الذي سحقه في عقر داره 5-3.

 

ويلتقي فياريال الذي بلغ دور الأربعة عام 2006 مع باناثينايكوس وصيف بطل عام 1971، وأتليتكو مدريد الإسباني مع بورتو بطل عامي 1987 و2004 في مواجهتين متكافئتين.

 

الجدير بالذكر أن مباريات الذهاب ستقام في 24 و25 فبراير/شباط، والإياب في 10 و11 مارس/آذار المقبل.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

منتظرين بفارغ الصبر..

 

شكراً ديدو..

 

وحشتنا جداً جداً جداً..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اخى وحبيبى شيتوس بجد انتى واحشنى جدا جدا واتمنى ترجع لينا وتكون معانا دايما , علشان بجد المنتدى مفتقدك , ويارب يكون غيابك لسبب خير ان شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

دور ال 16

 

مانشستر يصطدم بالإنتر..وأرسنال يواجه روما

 

تتجه أنظار العالم إلى المواجهة الإيطالية الإنجليزية التي ستشهدها أهم مباريات ذهاب دور الـ 16 لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يومي الثلاثاء والأربعاء، وإن كانت باقي المواجهات الكلاسيكية التي ستشهدها منافسات هذه الجولة لا تقل عنها سواء في المستوى أو القيمة.

 

سيكون ملعب "جوزيبي مياتزا" في ضاحية سان سيرو في مدينة ميلانو مسرحا لمباراة قمة ساخنة بين إنتر ميلان الإيطالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي حامل اللقب في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وفي الليلة نفسها، يستضيف أرسنال الإنجليزي فريق العاصمة الإيطالية روما.

 

بالنسبة للقاء الناري بين مانشستر والإنتر، ستتجدد المواجهة بين مدربي الفريقين السير أليكس فيرغوسون والبرتغالي جوزيه مورينيو للمرة الأولى منذ عام 2007، عندما استقال الأخير من تدريب تشيلسي.

 

ويمني مورينيو النفس باستعادة مجده أمام الشياطين الحمر، أولا عندما كان مدربا لبورتو البرتغالي، وقاده إلى اللقب الأوروبي العريق عام 2004 بعدما أزاح مانشستر يونايتد عن طريقه، وتحديدا في الدور ثمن النهائي، وثانيا عندما كان مدربا لتشيلسي وألحق الخسارة بمانشستر يونايتد في طريقه إلى قيادة الفريق اللندني إلى اللقب المحلي عامي 2005 و2006.

 

ورد مانشستر يونايتد الاعتبار لنفسه، عندما استعاد لقب الدوري الإنجليزي عام 2007، بيد أن مورينيو حرمه من التتويج بلقب الكأس؛ بالفوز عليه في المباراة النهائية في العام ذاته.

 

ولم ينجح مانشستر يونايتد في الفوز على تشيلسي بقيادة مورينيو سوى مرتين؛ الأولى في الدوري عام 2005 (1-صفر)، والثانية في الدرع الخيرية عام 2007 بركلات الترجيح.

 

ويدخل إنتر ميلان، الطامح إلى لقبه الثالث في تاريخه، والأول بعد عامي 1964 و1965، المباراة بمعنويات عالية بعدما حقق فوزا ثمينا على مضيفه بولونيا 2-1 أول يوم السبت في الدوري المحلي، حيث يبتعد بفارق 9 نقاط عن أقرب مطارديه يوفنتوس، وبات قريبا من إحراز اللقب الرابع على التوالي.

 

ويولي إنتر ميلان أهمية كبيرة لمسابقة دوري أبطال أوروبا، خصوصا وأن لقبها غائب عن خزائنه منذ 44 عاما، على الرغم من صفوفه المدججة بالنجوم، والتي ستكون أمام امتحان عسير أمام حاملي اللقب.

 

ويعول إنتر ميلان كثيرا على مورينيو لتحقيق هذا الإنجاز، علما بأن الأخير كان أبرز الأسباب التي دفعت إدارة إنتر ميلان إلى التعاقد مع المدرب البرتغالي بدلا من المحلي روبرتو مانشيني، الذي باءت محاولاته بالفشل من أجل وضع إنتر ميلان في قمة منصة التتويج قاريا.

 

وقال مورينيو "لا أريد أن يدخل لاعبو فريقي إلى الملعب وهم تحت ضغوط كبيرة. نريد أن نستمتع باللعب"، مضيفا "أعرف كل شىء عن مانشستر يونايتد منذ عام 2004. إنه أفضل فريق في العالم. يجيد الهجمات المرتدة، ويجب أن نلعب بذكاء لنحقق ما نصبو إليه."

 

ويعقد مورينيو آمالا كبيرة على مهاجميه الدوليين؛ السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، والبرازيلي أدريانو لهز شباك مانشستر يونايتد، الذي لم يدخل مرماه أي هدف في 14 مباراة، قبل مواجهة السبت أمام بلاكبيرن روفرز، عندما فاز 2-1.

 

ويحوم الشك حول مشاركة الفرنسي باتريك فييرا، الذي يعرف جيدا مانشستر يونايتد، عندما كان قائدا لأرسنال، وذلك لأنه عائد للتو إلى الملاعب بعد تعافيه من الإصابة، فيما يغيب المدافع الأرجنتيني والتر صامويل.

 

في المقابل، لن يكون مانشستر يونايتد الساعي إلى لقبه الثاني على التوالي والرابع في تاريخه، بعد أعوام 1968 و1999 و2008، لقمة سائغة أمام إنتر ميلان، فهو سيحاول استغلال المعنويات العالية للاعبيه، والعروض المخيبة لإنتر ميلان على أرضه في المسابقة القارية؛ لتحقيق نتيجة إيجابية تجعله يخوض مباراة الإياب على أرضه بارتياح كبير.

 

وحجز مانشستر يونايتد بطاقته إلى الدور ثمن النهائي -دون عناء- بتحقيقه فوزين و4 تعادلات، فيما واجه إنتر ميلان صعوبات كثيرة، وأنهى الدور الأول في المركز الثاني خلف باناثينايكوس اليوناني، بعدما مني بخسارتين.

 

ويقدم مانشستر يونايتد أفضل العروض في الآونة الأخيرة، وتحديدا منذ عودته متوجا باللقب العالمي من اليابان في ديسمبر /كانون الأول الماضي، وهو يتصدر الدوري الإنجليزي بفارق 7 نقاط عن مطارده المباشر ليفربول.

 

ويواجه مانشستر يونايتد مشكلة غياب قطب دفاعه الدولي الصربي نيمانيا فيديتش؛ بسبب الإيقاف لطرده في المباراة النهائية لمونديال الأندية، بيد أن مدربه فيرغوسون يملك الحلول لسد الفراغ، ووضع حد لتحركات إبراهيموفيتش وأدريانو.

 

كما أن مانشستر يونايتد يملك الأسلحة اللازمة للفوز على الفريق الإيطالي في عقر داره، خصوصا قوته الضاربة في الهجوم، والمكونة من واين روني، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، والبلغاري ديميتار برباتوف، والأرجنتيني كارلوس تيفيز.

 

وتشهد مباريات الغد أيضا مواجهة إنجليزية-إيطالية ستجمع بين أرسنال وروما على استاد الإمارات في لندن.

 

ويعول الفريق اللندني وصيف بطل عام 2006، كثيرا على المسابقة الأوروبية بعد خروجه خالي الوفاض من مسابقة الدوري المحلي، وهو سيحاول استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق فوز كبير على روما؛ ليخطو خطوة كبيرة نحو الدور ربع النهائي.

 

ويعاني أرسنال كثيرا في الأونة الأخيرة، وتحديدا منذ إصابة صانع ألعابه الدولي الإسباني فرانشيسك فابريجاس، وهو يعقد آمالا كبيرة على الفرنسي سمير نصري، والهولندي روبن فان بيرسي للتغلب على روما.

 

في المقابل، تبخرت آمال روما في المنافسة على لقب الكالشيو، كما أنه فقد لقبه بطلا لمسابقة كأس إيطاليا، وبالتالي فإنه يركز كثيرا على المسابقة الأوروبية لإنقاذ موسمه.

 

ويحل برشلونة بطل عامي 1992 و2006 ضيفا ثقيلا على ليون بطل الدوري الإسباني في المواسم السبعة الأخيرة.

 

وكان الفريقان قد التقيا في الدور الأول العام الماضي، وفاز برشلونة 3-صفر ذهابا في نوكامب، وتعادلا 2-2 إيابا في ليون.

 

ويدخل لاعبو برشلونة المباراة بمعنويات مهزوزة نسبيا؛ بسبب النتيجتين المخيبتين في آخر مباراتين في الدوري المحلي، حيث تعادلوا مع بيتيس أشبيلية 2-2، وخسروا أمام جارهم إسبانيول 1-2 أول يوم السبت، حيث تقلص الفريق بينهم وبين ريال مدريد حامل اللقب من 12 نقطة إلى 7 نقاط.

 

وتبدو كفة الفريق الكاتالوني راجحة لتحقيق الفوز على ليون في عقر داره، خصوصا نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، والفرنسي تييري هنري، والكاميروني صامويل إيتو هداف الدوري.

 

في المقابل، يعول ليون على مهاجمه الدولي كريم بنزيما، وقائده البرازيلي جونينيو برنامبوكانو لإستغلال تعثر برشلونة في مباراتيه الأخيرتين، وتحقيق فوز مطمئن، خصوصا وأن مباراة الإياب ستكون في ملعب نوكامب، ويلتقي أتلتيكو مدريد الإسباني مع بورتو البرتغالي بطل عامي 1987 و2004 في مباراة متكافئة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

قمة سلبية بين إنتر ومانشستر تؤجل الحسم لـ"أولد ترافورد"

 

أجل لاعبو إنتر ميلان الإيطالي ومانشستر يونايتد بطل إنجلترا وأوروبا حسم التأهل لدور الثمانية لدوري أبطال أوروبا إلى مباراة العودة بعد أسبوعين بتعادلهما السلبي مساء الثلاثاء في مباراة ذهاب دور الـ16 التي أقيمت على ملعب "جوزيبي مياتزا" في ضاحية سان سيرو في مدينة ميلانو الإيطالية.

 

المباراة جاءت تكتيكية بامتياز بين متصدري الدوري في البلدين ومدربين أهما الأعظم حاليا في العالم سبق وأن تقابلا كثيراً من قبل عندما كان البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب الإنتر الحالي مدربا لتشيلسي ، لتكون مباراة "جوزيبي مياتزا" هى الأولى بين السير أليكس فيرجسون ومورينيو منذ عام 2007 عندما استقال الأخير من تدريب "الزرق".

 

الشوط الأول سيطر "الشياطين الحمر" عليه تماماً ، وكان الثاني من نصيب "النيراتزوري" وأضاع مهاجمو كل فريق عدة فرص محققة حال تألق فان دير سار وخوليو سيزار من اهتزاز شباك كل فريق خلال المباراة التي أدارها الإسباني المتألق كارلوس مادينا وأشهر عدة كروت صفراء أبرزها للبرتغالي لويس فيجو والأرجنتيني تولدو رغم وجودهما على مقاعد البدلاء.

 

البرتغالي كريستيانو رونالدو كان نجم الشوط الأول من دون منازع ليثبت للجميع مجدداً أحقيته بالفوز بلقب أحسن لاعب في العام عام 2008 ، فعل رونالدو كل شئ بالكرة وهيأ عدة فرق محققة لزميليه ديمتار برباتوف والقائد ريان جيجز ، كما أنه كان مصدر الخطورة الأولى على مرمى سيزار سواء بقدميه أو رأسه.

 

على الجانب الآخر ، لم يظهر السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والبرازيلي أدريانو بمستوى مميز خلال هذا الشوط ، رغم تألق مايكون من الجانب الأيمن وتسهيله لمهمة المهاجمين عبر تمريراته العرضية المتقنة التي لم يستغلها زملائه.

 

وكان سيزار نجم الشوط الأول من لاعبي الإنتر بفضل تألقه ومنعه عدة أهداف كادت أن تسكن شباكه ، تألق الدولي البرازيلي دفع مدربه لتعنيف لاعبيه بين شوطي المباراة ليتغير الحال تمام في النصف الثاني.

 

مورينيو الذي كان يمني النفس باستعادة مجده أمام "الشياطين الحمر" غير حال لاعبيه تماماً في الشوط الثاني وتألق ستناكوفيتش بتسديداته القوية المتقنة وأدريانو بتحركاته وتسديداته بيسراه ، وتحرك إبراهيموفيتش كثيراً خلال الـ45 الدقيقة الثانية من المباراة.

 

إلا أن إنتر ميلان، الطامح إلى لقبه الثالث في تاريخه والأول بعد عامي 1964 و1965، لم ينجح في هز شباك دير سار العملاق ليكون موعده على ملعب "أولد ترافورد" صعباً للغاية ، وتعتبر هذه المباراة نقطة فاصلة في مشوار "النيراتزوري" لاستعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ 44 عاماً.

تم تعديل بواسطه ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

"رأس" هنري ينقذ برشلونة من فخ ليون

 

اقترب برشلونة الإسباني من التأهل إلى دور الثمانية من بطولة دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، عندما عاد من فرنسا بتعادل ثمين مع ليون بهدف لكل منهما في ذهاب دور الـ16 للبطولة، ليصبح البارسا مطالبا بالفوز أو التعادل السلبي لحجز بطاقة التأهل.

 

 

 

بدأت المباراة سريعة من جانب ليون، مستغلا عاملي الأرض والجمهور لصالحه وبدت لدى لاعبيه رغبة في إحراز هدف مبكر يربكون به حسابات الضيوف، وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة السابعة عن طريق البرازيلي جونينيو برنامبوكانو من ضربة حرة مباشرة.

 

 

 

تلقى جوسيب جوارديولا المدير الفني للبارسا صدمة موجعة في أول سبعة دقائق من اللقاء.. الأمر الذي دفعه إلى إعادة ترتيب أوراقه من جديد، وطالب لاعبيه بضرورة تعويض النتيجة إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل.

 

 

 

أهدر الكاميروني صامويل إيتو فرصة إحراز هدف عندما سدد كرة اصطدمت بالقائم الأيمن، ومنها إلى خارج المرمى، رد عليه كريم بنزيمة بتصويبة تصدى لها الحارس فيكتور فالديز ببراعة وينتهي الشوط بتقدم أصحاب الأرض بهدف نظيف.

 

 

 

وفي الشوط الثاني، تغير أداء البارسا كثيرا وخاض اللقاء مهاجما منذ أول دقيقة باحثا عن التعادل بشتى الطرق، وتحقق مراد النادي الكاتالوني في الدقيقة 67 عندما تهيأت له كرة عرضية نموذجية انقض عليها الفرنسي تييري هنري برأسه وأسكنها الشباك محرزا التعادل.

 

 

 

بعدها تبادل الفريقان الهجمات باحثين عن هدف ثان، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل وتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

 

تحميل أهداف المباراة :

http://zero10.us/69214

تم تعديل بواسطه ديدو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان

×