اذهب الي المحتوي
منتديات ياللا يا شباب
عاشق الصداقه

حزب النور يرفض المبادئ فوق الدستورية ويطالب بالانتخابات أولا

Recommended Posts

حزب النور يرفض المبادئ فوق الدستورية ويطالب بالانتخابات أولا

 

Nour_Logo.png

 

أنتقد رموز حزب النور، ذو المرجعية السلفية، تشكيل لجنة لتحديد مبادئ فوق الدستورية، مؤكدين مبدأ "الانتخابات أولا" في ظل نتائج الاستفتاء على المواد الدستورية التي وافق عليها 77% من الذين شاركوا في عملية الاستفتاء.

 

 

 

وقال دكتور طلعت مرزوق، رئيس اللجنة القانونية بحزب النور: إن الاستفتاء على التعديلات الدستورية أضفى شرعية على الإجراءات التي توافقت عليها الأغلبية بإجراء الانتخابات البرلمانية، تمهيدا لتشكيل لجنة لصياغة مواد الدستور الجديد. وأكد أن الليبراليين والعلمانيين الذين دعوا لوضع مواد فوق دستورية تجعل المؤسسة العسكرية وصية على الشعب، يصطدمون بالديمقراطية.

 

 

 

جاء ذلك في كلمته، خلال المؤتمر الجماهيري الذي نظمه حزب النور بمنطقة محطة مصر بوسط الإسكندرية، وأعلن مرزوق رفض حزب النور عمليات التصعيد الاحتجاجي التي تضر بصالح المواطن والدولة.

 

 

 

من جانبه، قال نادر بكار رئيس لجنة التثقيف بحزب النور: إن الشريعة الإسلامية كمرجعية رئيسية للحزب تحافظ على حقوق كافة غير المسلمين، مما أدى إلى انضمام العديد من المسيحيين للحزب، مشيرا إلى أن عملية تطبيق الشريعة ستجري بالتدريج موضحاً أن الهدف من المؤتمر طمأنة الشعب.

 

 

 

وشارك في المؤتمر نائب رئيس جماعة الدعوة السلفية، الدكتور ياسر برهامي، حيث أعلن عن دعوة عدد من الجماعات الدينية، ومنها (الدعوة السلفية، والإخوان المسلمين، والجماعة الإسلامية) إلى وقفة احتجاجية حاشدة يوم 29 يوليو الجاري بمختلف محافظات الجمهورية للتأكيد على الهوية الإسلامية لمصر، تحت مسمى (الهوية والتطهير). ونفى ما أثير في الفترة السابقة حول امتناع الدعوة عن المشاركة في العمل السياسي قبل الثورة قائلاً: " إن الشعب المصري بأكمله لم يشارك في الحياة السياسية التي شهدت انتخابات مزورة، وأحزاب كرتونية صنعها النظام السابق". وأضاف أن الإعلام المصري متهم بتزييف الحقائق لصالح التيارات الليبرالية والعلمانية. واعترض على محاولات وضع مبادئ فوق دستورية، مشدداً على أن الدعوة لن تسمح بأن تكون المادة الثانية من الدستور "ديكورية"، وانتقد غموض هذه المواد فوق الدستورية التي لم تعرض على الشعب المصري حتى الآن.

 

واعتبر "ياسر متولي" أحد مؤسسي حزب "النور" المبادئ فوق الدستورية بمثابة الدعوة للدولة "العلمانية"، منتقداً محاولات القفز على إرادة الشعب المصري التي أكد عليها بتصويته على التعديلات الدستورية، وأكد وجود أجندات خاصة وراء المطالبين بتطبيق هذه المبادئ في المجتمع، معرباً عن استعداد أعضاء الدعوة للخروج في مليونيات "حقيقية" إذا استمرت الحملات التي تنادي بكتابة الدستور قبل إجراء الانتخابات.

 

 

 

وفي سياق متصل قال "يسرى حماد" ،المتحدث الرسمي باسم الحزب إن المبادئ فوق الدستورية هدفها "تكميم" أفواه من ينادون بإجراء الانتخابات أولاً، متهماً الاتحاد الأوروبي بتمويل بعض منظمات حقوق الإنسان والائتلافات لحثهم على المطالبة بكتابة الدستور أولاً، فضلاً عن مساعدتها في جلب العشرات من البلطجية بالميادين تحت مسمى "مليونية "، مشيراً إلى أن الحزب يسعى لتطبيق دولة عصرية تقوم على أسس حزبية تحترم الحقوق الإسلامية.

 

لمتابعة كل ما يخص حزب النور - تفضل : [ حزب النور ]

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

×