اذهب الي المحتوي
منتديات ياللا يا شباب
عاشق الصداقه

المتحدث باسم الدعوه السلفية فى مؤتمر حزب النور بالفيوم : لن نسمح بدستور يخالف شرع الله

Recommended Posts

في مؤتمر الحزب بالفيوم المهندس عبد المنعم الشحات يعلنها لن نسمح بدستور يخالف شرع الله

 

Nour_Logo.png

 

شن المهندس عبد المنعم الشحات المتحدث الرسمي باسم الدعوة السلفية في مصر هجوما حادا علي التيار الليبرالي، مؤكدا أن أحداث العنف التي شهدتها مصر مؤخرا تعتبر انتحارا للتيار الليبرالي، مشيرا إلى أن الليبراليين لا يتعدي عددهم 5 الاف وليسوا هم من أسقطوا النظام السابق ولكن من أسقط النظام هو الحشود الإسلامية التي تواجدت بعد ذلك في بداية الثورة حتي يعرف غاية هذه التيارات ، مضيفا أنه عندما شعر الإسلاميون أن تنحي الرئيس يحتاج الي ضغط شعبي تواجدوا في الميدان بحشود هائلة .

وحذر الشحات أبناء النوبة من العلمانيين الذين يوهمونهم بأنهم الفئة الوحيدة التي ظلمت في ظل النظام السابق قائلا (إياكم أن تبتلعوا هذا الطعم ) ، وأشار الشحات إلي أن الدين الإسلامي دين شامل كامل وثباته لا يتعارض مع كونه صالح للتطبيق في كل العصور.

وقال الشحات إن الديمقراطية التي تقوم علي اختيار الأحكام علي أهواء الشعب ومنع شرع الله ستؤدي الي كوارث فمن الممكن ان نجد هذه القوانين تبيح الخمر أو تحرم الزواج للاناث الأصغر من 18 عام، مشيرا إلى أن الحرية لابد أن يكون لها ضوابط وهي ألا تخالف الشريعة، أما الليبراليون فيريدون أن تكون الضوابط لا تخالف الصالح العام وهو ما سيؤدي الي كوارث منها أنها ستبيح إقامة عبدة الشيطان حفلاتهم في أفخم الفنادق دون أن يتعرض لهم أحد لانهم لا يضرون بالصالح العام، منوها إلى أن ما احتوت عليه وثيقة الأزهر بعدم مخالفة الحرية للتقاليد سيجعل القضاة لا يستطيعون الفصل في الكثير من العادات المحرمة، لذا فالأفضل ألا تخالف الحرية الشريعة.

جاء ذلك خلال مؤتمر حاشد عقده حزب النور بمحافظة الفيوم مساء أمس الأول لافتتاح مقر حزب النور وحضر المؤتمر نادر بكار عضو الهئية العاليا لحزب النور وأمين اللجنة الثقافية وأحمد السيسي عضو مجلس شوري الدعوة السلفية ومحمد حسين المهدي أمين حزب النور بالفيوم وعدد من رموز الاحزاب بالفيوم والالاف من السلفيين بالمحافظة.

وقال نادر بكار إن حزب النور رغم أنه خرج من رحم الدعوة السلفية إلا أنه لن يتقوقع حول الدفاع عن الهوية الاسلامية والعربية ولكن الهدف هو الاصلاح وتفهم متطلبات البلاد، مشيرا إلى أن الحزب يضع في أولوياته الإصلاح التدريجي.

ومن جانبه قال أحمد السيسي عضو مجلس شوري الدعوة السلفية إن عمل السلفيين بالسياسة لا يعني أنهم تركوا المساجد والعلم والدعوة ولكنهم وجدوا أمامهم فرصة للإصلاح ، وقال لا يجوز ان نترك السياسة لأناس كارهون لدين الله واشار الي ان القنوات والصحف المأجورة تخيف الناس من الدين الاسلامي .

 

 

لمتابعة كل ما يخص حزب النور - تفضل : [ حزب النور ]

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

×