اذهب الي المحتوي
منتديات ياللا يا شباب
  • اعلانات

    • عاشق الصداقه

      ضوابط الكتابه فى منتديات ياللا يا شباب

      بسم الله الرحمن الرحيم   إخواننا وأحبائنا - النخبه المميزه أعضاء منتديات ياللا يا شباب   بدايةً - يعلم الله أننا نحبكم فى الله ، ونتمنى أن نظل جميعاً معاً .. من أجل شباب عربى أفضل   ولكى يتحقق هدفنا وهدفكم ،، ومن اجل أن يستفيد الجميع من المنتدى حق إستفادة   يجب على الجميع الإلتزام بقوانين وسياسة منتديات ياللا يا شباب   والتى تم وضعها من اجلكم ومن اجل أن يسير المنتدى الى الامام لا يعوقه شىء إن شاء الله - الى النجاح بكم ولكم   لذا - رجاء من كل من يشارك بالمنتدى أن يقرأ هذه القوانين جيداً ،، وهذا لمره واحده - حتى لا تتعرض أى مشاركات لأحدكم للحذف أو يتعرض أحد الأعضاء لإنذار بسبب خطأ لا يعلمه   =======   1- يمنع منعا باتا الإساءة إلى الدين الإسلامي الحنيف بأي شكل كان ، وكذلك التعرض لمشاعر المسلمين بالإهانة والتجريح لأيّ طائفة منها، ويدخل ضمن ذلك التهجم على أنبياء الله عليهم الصلاة والسلام وكتبه السماوية، وانتقاد أصحاب الديانات الأخرى والعقائد الوضعية المخالفة بأسلوب يتنافي مع آداب الحوار الإسلامية السمحة، و أصول الخلق القويم .   2 - يمنع نشر أى مواد مخالفه للشريعه الإسلاميه (صور فتيات - أغانى - أفلام - موسيقى) ،، سواء فى الموضوعات أو الردود أو التوقيعات أو الصور الرمزيه أو اى مكان بالمنتدى .   3 - ممنوع نشر أى روابط خارجيه لموقع أو منتدى آخر إلا إن كان هذا بغرض تحميل ملف برابط مباشر أو من مركز تحميل .   4 - يمنع التسجيل بأسماء تحوى البريد الإلكترونى أو رقم هاتف أو إسم موقع أو إسم مخالف أو إسم محرف لأحد الأعضاء البارزين بالمنتدى ، ويحق حينها للإدارة تعديل الإسم دون الرجوع الى صاحبه .   5 - ممنوع التعارف المباشر وغير المباشر أو تبادل الايميلات أو الدخول فى (شات) غير مباشر بين عضو وعضوه فى أحد الموضوعات أو عن طريق التعليقات أو الرسائل الخاصه .   6 - ممنوع التصريح بأى شكل من الأشكال بأى معرفة شخصيه بين عضو و عضوه (فتيات وبنين) ولأى سبب كان حتى وإن كانا يعرفا بعضهما من خارج المنتدى .   7 - ما ينشر في منتديات ياللا يا شباب لا يمثل الرأي الرسمي للموقع أومالكها المادي، بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم و نحن نحترم جميع الآراء ما دامت ضمن الشروط .   8 - على الأعضاء أن يلتزموا بنشر مواضيعهم حسب التخصص المنصوص عليه في عناوين الأقسام ، ولمشرفي منتديات ياللا يا شباب حق نقل المواضيع إلى أماكنها المفترضة دون حاجة إلى استئذان الكتّاب وفق ما تمليه المصلحة العامة .   9 - يمنع منعا باتّاً تبادل أو إطلاق الألفاظ التي تشعر بالانتقاص أو التوهين ، إضافة إلى الكلمات البذيئة والمستهجنة التي لا يقبلها الخلق الإسلامي القويم، ويأنف منها كل ذو خلق رفيع .   10 - يجب مراعاة اختيار العنوان المناسب للموضوع وعدم اشتماله لعبارات استفزازية أو كاذبة ، كما يمنع اتخاذ الأسماء الغريبة التي تحوي معان مستهجنة، أو اعتماد أسماء أعلام معروفين عبر التاريخ الإسلامي القديم والحديث .   11 - يمنع تكرار المواضيع التي سبق مناقشتها دون مبرر مقبول ، كما انه يمنع نقل وصلات لمواضيع خلافية من مواقع أو منتديات أخري بهدف نقل الخلاف إلى منتديات ياللا يا شباب .   12 - يحق لكل عضو توجيه ملاحظات للطاقم الإداري عند وجود أي تجاوز من قبل أحد الأعضاء ، حيث يتم استقبالها في قسم الاقتراحات والشكاوي أو الضغط على زر التقرير المذمج مع أزرار خيارات الموضوع ، كما يمكن مراسلة الإدارة العامة مباشرة في حالة التحرج من النشر العام لأي سبب من الأسباب .   13 - الحد المسموح به في التواقيع هو 500×350 بكسل ، ويجب ألا يحتوي على أي جزء من جسد المرأة أو روابط أو أى شىء يخالف قوانيننا وسياستنا المنصوص عليها هنا ، وإذا حدث هذا فالتوقيع سوف يحذف دونما الرجوع الي صاحبه .   14 - يحق للمشرفين ودون سابق إنذار حذف المواضيع أو تعديلها إذا لم تكن مطابقة للضوابط المذكورة أعلاه، ويتم سحب عضوية العضو عند إصراره على مخالفة أنظمة المنتدى .   15 - يحق للمشرف العام تغيير هذه القوانين وقتما يشاء بما يعود بالمصلحه للمنتدى .     =======   والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،
دعوه للجنه

رأي حزب الحرية والعدالة في الأحداث الجارية

Recommended Posts

رأي حزب الحرية والعدالة في الأحداث الجارية

12 أكتوبر 2011م

****

 

 

 

تابع الحزب الوقائع المؤسفة التي حدثت في منطقة ماسبيرو، وقد بات واضحًا أمام الجميع أن هناك من يراهن على سيناريو الفوضى، وأصبحت كل مظاهرة سلمية معرضة للاختراق من قبل من يريدون إحداث الشغب والفوضى من أنصار النظام السابق، والاشتباك مع الجيش والشرطة، ويؤكد الحزب أن تصرف الحكومة مع أزمة إدفو لم يكن حاسمًا، ولم يتم تفعيل القانون وقواعد العدل السريع، قبل تفجر الغضب؛ مما يؤكد أن الحكومة الحالية أصبحت تعاني من ضعف الإرادة السياسية، وهو ما يستلزم الإسراع بنقل السلطة عبر الانتخابات الحرة.

 

ولقد بات واضحًا للجميع أن ملف بناء دور العبادة أصبح ملفًا محتقنا، وسببًا في العديد من حوادث العنف الطائفي، وسببًا في جزء كبير من حالة الاحتقان الديني في الشارع؛ مما يجعل حل هذا الملف بصورة عاجلة وعادلة أمرًا ضروريًّا، وأصبح من المهم على كل مجموعة تخرج للتظاهر السلمي أن تدرك أن هناك من سيخرج بينها ويحول التظاهر إلى أحداث شغب وعنف؛ مما يجعل من الضروري ترشيد حالة التظاهر، وجعل التظاهرات محددة المكان والزمان، حتى لا تتاح فرصة لمن يريدون نشر الفوضى.

 

ويؤكد الحزب أن المسيحيين في مصر تعرضوا لمشاكل في عهد النظام السابق كغيرهم من فئات المجتمع، وقد حان أوان حلها جميعًا، وحل كل المشكلات التي تعرض لها كل المصريين بسبب النظام السابق، ولكن الحل لن يكون من قبل طرف ننتظر منه حل كل هذه المشكلات، بل سيتحقق ما نريد بالمسئولية الجماعية، وبقيام كل الأطراف بدورها، ونناشد القائمين على إدارة شئون البلاد اتخاذ الإجراءات السريعة والضرورية، التي تحول دون حدوث هذا الأمر مرة أخرى؛ لأن الحوادث ذات الطابع الطائفي تستنزف الوطن كل الوطن.

 

كما يرى الحزب أهمية أن يدرك المجلس الأعلى للقوات المسلحة، أن هذه الحوادث لا يجب أن تكون سببًا في تراجعه عن عدم تحويل المدنيين للقضاء العسكري، وما وعد به من إنهاء للعمل بقانون الطوارئ؛ لأن مثل هذه الإجراءات الاستثنائية، ليست وسيلة لحلِّ الوضع الراهن، فالحل يحتاج لإرادة سياسية وتوافق مجتمعي، وأمل في المستقبل.

***

الانتخابات الرئاسية قبل الدستور ليست ضد الإرادة الشعبية

***

ويؤكد حزب الحرية والعدالة، أنه ملتزم تمامًا بالإرادة الشعبية الحرة أيًّا كانت خياراتها، وأن كل ما قيل عن موقف الحزب من الانتخابات الرئاسية غير صحيح؛ لأن الاستفتاء على التعديلات الدستورية لم يشمل أجلاً محددًا لانتخابات الرئاسة، وإن كان المرجح طبقًا للإجراءات وضع الدستور الجديد أن تكون الانتخابات الرئاسية قبل الاستفتاء على الدستور الجديد.

 

ويكرر الحزب طلبه من المجلس الأعلى للقوات المسلحة، بأن يعود لتصوره الأول، والذي غيره بدون سبب معلن، ويعجل بالانتخابات الرئاسية؛ لتبدأ فور دعوة مجلسي الشعب والشورى لاختيار اللجنة التأسيسية التي سوف تضع الدستور، كما يؤكد الحزب أنه سوف يعمل من أجل تسريع عملية نقل السلطة، حتى يعود الاستقرار.

 

وفي نفس الوقت يؤكد حزب الحرية والعدالة ما أعلنه قبل ذلك مرارًا، أنه يعمل من أجل تحالف سياسي واسع، ويفضل قيام تحالف انتخابي واسع، ولكنه لا يعارض أن تتعدد القوائم والكتل الانتخابية؛ لأن في هذا مصلحة للعملية الانتخابية، والتي تقوم أساسًا على التنافس الشريف.

 

ويدعو حزب الحرية والعدالة جميع القوى السياسية بوضع تصوراتها عن شكل النظام السياسي الأمثل (برلماني أو رئاسي)، والجوانب الدستورية المختلفة للنظام السياسي والانتخابي؛ لأن هذا سوف يساعد على إنجاز وضع الدستور الجديد في أقصر فترة ممكنة، بما يعجل إنهاء المرحلة الانتقالية، كما يرى الحزب أهمية أن تضع القوى السياسية أوراق حول التعديلات التشريعية اللازمة في المرحلة الانتقالية بما يساهم في تعضيد عمل مجلس الشعب القادم حتى يمكن أن ندفع بعملية إعادة بناء البنية الدستورية والتشريعية وهي عملية ضرورية؛ لأن البنية التشريعية الموجودة الآن هي التي فتحت الباب أمام الاستبداد والفساد، وقننت الجزء الأكبر من الفساد السياسي والمالي.

 

ويؤكد حزب الحرية والعدالة مواقفه المعلنة من ضرورة العمل على إصدار قانون للعزل السياسي، يشمل قيادات الحزب الوطني المنحل، معرفين بدورهم ومراكزهم، وليس قانون الغدر الذي سيحيل الأمر إلى ساحات المحاكم؛ مما يعرقل عملية منع قيادات النظام السابق من دخول الانتخابات القادمة، كما يؤكد الحزب ضرورة الإعلان الصريح عن إنهاء حالة الطوارئ، والتي انتهت دستوريًّا وقانونيًّا، مع التأكيد على ضرورة عودة الأمن، ومواجهة البلطجة، وتجارة المخدرات والسلاح، كما يعيد الحزب تأكيده على ضرورة أن تتم الانتخابات الرئاسية بعد الانتخابات البرلمانية، وتنتهي عملية تسليم السلطة بنهاية النصف الأول من العام القادم.

 

ويؤكد حزب الحرية والعدالة، أنه يثمن دور المجلس الأعلى للقوات المسلحة في دعم الثورة، ولكن هذا لا يتعارض مع مواقف الحزب الرافضة لبعض اختيارات المجلس الأعلى، ونؤكد للمجلس الأعلى أن دوره الرئيسي الآن يتمثل في تأمين مسار نقل السلطة إلى سلطة مدنية منتخبة في أقرب وقت وإعادة الأمن.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

×