اذهب الي المحتوي
منتديات ياللا يا شباب
حسن السيرة

السعرات الحرارية في الطعمية أو الفلافل

Recommended Posts

الفلافل هو طبق شرق أوسطي يحظى بشعبية خاصة بين النباتيين، يتكون من فطائر مقلية مصنوعة من مزيج من الحمص (أو الفول) والأعشاب والتوابل والبصل والعجين.

يمكن أن يكون الفلافل طبقًا جانبيًا قائمًا بذاته ، ولكن يتم تقديمه عادةً في خبز مسطح أو كجزء من مجموعة متنوعة من المقبلات،على الرغم من أنها تحظى بشعبية كبيرة ومليئة بالمكونات الصحية المفيدة ، إلا أن الكثير من الناس يتساءلون عما إذا كان طبقًا صحيًا أم هو مجرد طبق ملئ بالدهون الغير صحية.

يستعرض هذا المقال ما إذا كانت الفلافل صحية وتقدم وصفة مغذية، كما يبين عدد السعرات الحرارية في الفلافل، و الفرق بينها و بين سعرات الباذنجان كطبق جانبي..

تمتلئ الفلافل بمجموعة متنوعة من العناصر الغذائية المهمة.

تحتوي (100 جرام) من من الفلافل على العناصر الغذائية التالية :

  • سعرات حراريه: 333
  • البروتين: 13.3 جرام
  • الكربوهيدرات: 31.8 جرام
  • الدهون: 17.8 جرام
  • الألياف: 4.9 جرام
  • فيتامين ب 6: 94٪قيمة يومية (DV)
  • المنغنيز: 30٪ قيمة يومية
  • النحاس: 29٪ قيمة يومية
  • الفولات: 26٪ قيمة يومية
  • المغنيسيوم: 20٪ قيمة يومية
  • الحديد: 19٪ قيمة يومية
  • الفوسفور: 15٪ قيمة يومية
  • الزنك: 14٪ قيمة يومية
  • الريبوفلافين: 13٪ قيمة يومية
  • البوتاسيوم: 12٪ قيمة يومية
  • الثيامين: 12٪ قيمة يومية
  • تحتوي الفلافل أيضًا على كميات صغيرة من النياسين وفيتامين B5 والكالسيوم والعديد من المغذيات الأخري.

للفلافل العديد من الصفات التي قد تفيد صحتك بطرق مختلفة.

في البداية ، يعد مصدر للألياف والبروتين النباتي ، وهما عنصران مغذيان يعملان بشكل متآزر للمساعدة في إبقائك ممتلئًا لفترة أطول طوال اليوم، و بالتالي زيادة االشبع

ثبت أن كل من الألياف والبروتين يقللان من إنتاج هرمونات الجوع ، مثل الجريلين ، مع زيادة إنتاج
هرمونات الشبع مثل كوليسيستوكينين ، والببتيد الشبيه بالجلوكاجون.

أظهرت الدراسات أيضًا أن ألياف الحمص قد تساعد في إدارة مستويات السكر في الدم عن طريق إبطاء امتصاص الكربوهيدرات.

علاوة على ذلك ، تم ربط ألياف الحمص بتحسين صحة الأمعاء ، فضلاً عن تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب وسرطان القولون.

اعتمادًا على المكونات المضافة إلى الفلافل ، يمكن أن تكون خالية من الغلوتين بشكل طبيعي وخالية من منتجات الألبان ، مما يجعلها خيارًا جيدًا لمعظم الوجبات الغذائية.

ومع ذلك ، يمكن أن يكون للفلافل سلبيات ، اعتمادًا على كيفية تحضيره.

عادة ما يتم قليها بالزيت ، مما يزيد بشكل كبير من محتواها من السعرات الحرارية والدهون.

تظهر الدراسات باستمرار أن الأشخاص الذين يتناولون الأطعمة المقلية بانتظام يكونون أكثر عرضة للإصابة بالسمنة وأمراض القلب والسكري والسرطان.

علاوة على ذلك ، قد يعاني بعض الأشخاص من الحساسية تجاه المكونات الموجودة في الفلافل أو التي يتم تقديمها معها ، مثل بذور السمسم.

ومع ذلك ، فإن صنع الفلافل الخاص بك في المنزل يمكن أن يقلل من هذه الجوانب السلبية، عن طريق استخدام سعرات أقل للقلي مثل سعرات زيت الزيتون

تم تعديل بواسطه حسن السيرة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شار ك علي موقع اخر

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

زائر
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.




×
×
  • اضف...

Important Information

By using this site, you agree to our Terms of Use, اتفاقيه الخصوصيه, قوانين الموقع, We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue..